تشرف امريكا الجنوبية على البحر الكاريبي من جهة، إن الموقع الجغرافي لأي قارة يلعب دوراً أساسياً في اتصال القارة مع القارات الأخرى ويُكسبها أهمية استراتيجية، تعد قارة أمريكا الجنوبية من قارات العالم الجديد التي تم اكتشافها لاحقاً بعدما كان العالم مقتصراً على ثلاث قارات عُرفت بقارات العالم القديم وهي : قارة آسيا، وقارة أوروبا، وقارة أفريقيا، فيما يعتقد بعض علماء الجغرافيا أن قارة أمريكا الجنوبية كانت جزءاً من القارة الأفريقية التي تصدعت وانفصلت عنها وتزحزت لتصبح بعد تعرضها لعوامل من باطن الأرض وعوامل التعرية قارة أمريكا الجنوبية، وفي سياق دراسة خصائص قارة أمريكا الجنوبية يطرح كتاب الطالب سؤال تشرف امريكا الجنوبية على البحر الكاريبي من جهة.

تشرف امريكا الجنوبية على البحر الكاريبي من جهة

تتميز قارة أمريكا الجنوبية بأنها محاطة بالمياه من غالبية الجهات، حيث تُحيط بها مجموعة من المسطحات المائية تضم بحار ومحيطات أبرزها : المحيط الهادي والمحيط الأطلنطي والبحر الكاريبي، كما تخترق أراضيها مياه نهر الأمازون الذي يأتي في المرتبة الثانية بالنسبة لأنهار العالم من حيث طولها بعد نهر النيل، لكن يتميز نهر الأمازون بأنها أعلى أنهار العالم من حيث تدفق المياه.

  • تشرف امريكا الجنوبية على البحر الكاريبي من جهة الشمال.

إن حدود أمريكا الجنوبية المائية تتمثل في حدود شرقية مع المحيط الأطلنطي وتتميز سواحلها الشرقية بأنها ذات اتساع وامتداد كبير بسبب بعد المرتفعات الجبلية عنها، أما حدودها الغربية تكون مع المحيط الهادي حيث تكون السواحل الغربية للقارة ضيقة بسبب قرب المرتفعات الجبلية منها وخاصة جبال الأنديز أعلى جبال القارة التي تمتد في الأجزاء الغربية من القارة بدءاً من الشمال وصولاً إلى الجنوب، أما حدودها الشمالية تكون مع البحر الكاريبي، حيث تشرف امريكا الجنوبية على البحر الكاريبي من جهة الشمال.

تشرف امريكا الجنوبية على البحر الكاريبي من جهة الشمال، وتتميز هذه القارة بوجود نوعين من السهول على أراضيها هي : السهول الفيضية الممتدة على ضفاف الأنهار، والسهول الساحلية على شواطئ البحار والمحيطات على حدود القارة الشرقية والغربية والشمالية ذات الاتساع المتفاوت حسب قرب أو بعد المرتفعات الجبلية.