من هو نواف سلام ويكيبيديا، تُعد لبنان من الدول العربية التي يتواجد بها الكثير من الشخصيات التي حققت الكثير من النجاحات نتيجة الخبرة التي اكتسبتها هؤلاء الشخصيات، ومن أكثر الشخصيات شُهرةً في الدولة نواف سلام كونه تمكن من استلام عدة مناصب بسبب خبرته وقدرته على نجاح القطاعات التي عمل بها، وقد زاد البحث عن نواف سلام وانتشر اسمه في الآونة الأخيرة على مواقع الانترنت، وجاء البحث عن من هو نواف سلام ويكيبيديا.

من هو نواف سلام

نواف سلام هو أحد الشخصيات اللبنانية التي شغلّ عدة مناصب ويُعتبر نواف سلام أحد الأساتذة الجامعيين وهو أحد الدبلوماسيين اللبنانيين المشهورين في الدولة اللبنانية كما أنه يعمل كقاضي في محكمة العدل الدولية في لاهاي وكان قبل ذلك يعمل نواف سلام كأحد السُفراء في الأمم المتحدة في نيويورك، وكان عمله كمندوب للبنان في عام 2007 م في الثالث عشر من يوليو وحتى عام 2017 م في الخامس عشر من ديسمبر، وقد تولى نواف سلام في منصبه كقاضي في محكمة العدل الدولية في السادس من فبراير في العام 2018 م، وكان نواف سلام كنائب لرئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة حتى شهر أغسطس في العام 2013 م، وكان  يعمل نواف سلام كرئيس مجلس الأمن لمدة خمس شهور في عام 2010 م، ويُعد نواف سلام من مواليد عام 1953 م وهو من مواليد الخامس عشر من شهر ديسمبر يبلغ من العُمر ثمانية وستين عاماً، وهو لبنانيّ الجنسية من مواليد بيروت، وقد درس نواف سلام في كُلية هارفارد للحقوق وقد درس نواف سلام معهد الدراسات السياسية بباريس وقد درس أيضاً في جامعة باريس السوربون في باريس الرابعة، كما انه أحد الدبلوماسيين في لبنان وقد حقق الكثير من الأهداف والطموحات التي سعى إليها ومكنته خبرته الكبيرة من العمل في عدة مناصب في الدولة.

نواف سلام وحزب الله

يُعتبر نواف سلام أحد الشخصيات التي لديها الكثير من الأعمال والنجاحات التي حققها في حياته، وقد تم حاز على وسام في العام 2012 م كجوقة للشرف الفرنسي، وكان برتبه ضابط، كما أن نواف سلام كان من المرشحين ليصبح سفير وقد بين حزب الله رفضه لنواف سلام بأن يستلم هذا المنصب وقد أصدر الفيتو برفضه وقال نستبعد نواف سلام من المنصب إلا أنه أصبح سفيراً وهذا ما يبدو وجود خلافات بين الشخصين إلا أن لديه تأييد سياسي وشعبي في لبنان، ويُعد نواف سلام أحد السُفراء ومناديب في الولايات المُتحدة حيث دعا في ولايته كمندوب وسفير في الولايات المُتحدة بدعوته لاحترام السيادة اللبنانية وتحقيق الاستقرار للدولة وهذا ما ورد في قرار مجلس الأمن رقم 1701 والعمل على انشاء المحكمة الدولية الخاصة في الدولة اللبنانية وكان لديه منصب عمل به كنائب لرئيس الدورة السابعة والستين للجمعية العامة في الأمم المُتحدة وكان يشغل منصبه حتى عام 2013 م، وكان قد مثل الدولة اللبنانية في المجلسين الاقتصادي والاجتماعي في العام 2016 م والعام التالي 2017 م، وكان مترأس للكثير من الاجتماعات اللبنانية والدولية باسم لبنان، ويُعد نواف سلام شخص لديه الكثير من النجاحات التي جعلته شخصية مشهورة في الدولة اللبنانية.