صلى إلى جهة الشمال وهو في سلطنة عُمان، عمان هي من الدول العربية المتواجدة في شبه الجزيرة العربية حيث تقع في الربع الجنوبي الشرقي من شبه الجزيرة العربية حيث تبلغ مساحتها الإجمالية تبلغ 309.500 كيلو متر مربع، فهي في المرتبة الثالثة من حيث المساحة، قهي تمتد من مضيق هرمز في الشمال حتى الحدود مع اليمن، فهي تطل على ثلاثة من البحار وهي بحر العرب وبحر عمان والخليج العربي، ويحدها من الغرب كل من دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، ويحدها من الشمال مضيق هرمز وبحر العرب من الشرق، وبخصوص سؤال صلى إلى جهة الشمال وهو في سلطنة عُمان لابد من التعرف على اتجاه القبلة في عمان.

اتجاه القبلة سلطنة عمان

قبل التعرف على سؤال صلى إلى جهة الشمال وهو في سلطنة عُمان لنتعرف على اتجاه القبلة في عمان، من الجدير بالذكر أن اتجاه القبلة يختلف باختلاف موقع البلد التي نقع فيها، فيتم استخدام البوصلة في تحديد اتجاه القبلة، فلو كان البلد في الجهة الغربية  من مكة المكرمة في هذه الحالة ستكون القبلة بالنسبة للبلد باتجاه الشرق، وفي حال كانت البلد متواجدة في الجهة الشمالية لمكة المكرمة ستكون حينها القبلة في باتجاه الجنوب، ومن الجدير ذكره أنه لا يمكن تحديد القبلة بالشمس بشكل دقيق وثابت ولكل زمان ومكان كون ـأن الشمس موقعها لأهل الشاك يختلف عن موقعها لأهل بلاد المغرب، ومن هنا نحدد اتجاه القبلة في سلطنة عمان فالمسافة ما بين مكة وعمان تبلغ حوالي 1232.3594 كم ومنها سيكون اتجاه القبلة في عمان على البوصلة حوالي 160.82 درجة وهذا في تاريخ يوم الاثنين الموافق الثامن من يونيو لعام 2021.

صلى إلى جهة الشمال وهو في سلطنة عُمان

صلى إلى جهة الشمال وهو في سلطنة عُمان، لاشك في أن الصلاة هي عمود الدين وهي الأساس التي ترتكز عليه القلوب المؤمنة في صلاحها، وتحديد اتجاه القبلة من الأمور المهمة التي دائما ما يراودنا السؤال عنها، فالقبلة هي اتجاه الصلاة الذي لطالما يكون موجه باتجاه الكعبة المشرفة، ومن المتعارف عليه أن اتجاه القبلة يختلف من بلد لبلد آخر، ومن دولة لأخرى، ويستخدم العديد من الوسائل لتحديدها من بينها استخدام البوصلة أو يتم استخدام بعض التطبيقات التي يتم تحميلها على الهواتف الذكية، فلقد أصبح التعرف على اتجاه القبلة من الأمور السهلة، قديما كان يتم استخدام الشمس والقمر في التحديد، ولمعرفة اتجاه القبلة في عمان يمكن استخدام البوصلة، ومن هنا نتجه من أجل إجابة السؤال الذي ينص على:

  • صلى إلى جهة الشمال وهو في سلطنة عُمان
  •  ان كان يعلم فيجب ان يعيد الصلاة باتجاه القبلة، وإن كان يجهل ذلك لا بأس في ذلك، ولكن الأفضل إعادة الصلاة باتجاه القبلة.