آيات وأدعية شفاء المريض من السنة النبوية والقرآن الكريم مكتوبة وفضائلها، يتوجه المسلمون في مرضهم لله لكونهم يكونوا في أضعف حالاتهم وأكثرها حاجة للقرب من الله، لأن المرض بحد ذاته محنة شديدة يمر بها الانسان المسلم فتغمض الحياة عينها عليه ويبدو له كل الكون كئيباً جداً، وقربه من الله هو الحل المثالي لتجاوز كل ما يشعر به لأن الله يبث في قلوب عباده الطمأنينة والسكينة والرحمة التي يرحونها والتي تستطيع جعلهم يتخطون المرض الذي ألم بهم، ويجب على المسلمين ألا يتوانوا بالدعاء ولا يتهاونوا به أبداً لأن الدعاء هو حصن المسلمين وقادر على حفظهم من كل الشرور التي تتدفق من كل حدب وصوب في هذه الحياة، وفي سياق حديثنا حول هذا الأمر نتبين آيات وأدعية شفاء المريض من السنة النبوية والقرآن الكريم مكتوبة وفضائلها.

آيات وأدعية شفاء المريض من السنة النبوية والقرآن الكريم مكتوبة

آيات وأدعية شفاء المريض من السنة النبوية والقرآن الكريم حتى يقوم المسلمين بالمواظبة على هذه الآيات والأدعية مع اليقين التام على أن الله سيجيب لهم كل ما يدعونه به ويحقق لهم أمنيتهم ويجنبهم المرض الذي لحق بهم وانهك اجسامهم واتعب ارواحهم وجعلهم مرهقين في دوامة هذه الحياة التي لا يخرج منها سوى المسلم الحق الذي وثق بان الله معه ويلبي له كل ما يدعوه به ومهما تعرض المسلمين من ظروف أليمة يمحون هذه الظروف بالدعاء الذي يتوجهون من خلاله لله ويدعونه به لكي يفرج عنهم ويبعث فيهم الطمأنينة التي يحتاجونها، وفيما يلي نضع لكم آيات وأدعية شفاء المريض من السنة النبوية والقرآن الكريم مكتوبة وفضائلها:

  • لا إله إلّا الله الحليم الكريم، لا إله إلّا الله العليّ العظيم، لا إله إلّا الله ربّ السماوات السبع وربّ العرش العظيم، لا إله إلّا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كلّ شيءٍ قدير، الحمد لله الّذي لا إله إلّا هو، وهو للحمد أهل وهو على كلّ شيءٍ قدير، وسبحان الله ولا إله إلّا الله والله أكبر، ولا حول ولا قوّة إلا بالله.
  • اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية. اللهم إنا نسألك بأسمائك الحسنى وبصفاتك العلا وبرحمتك التي وسعت كلّ شيء، أن تمنّ علينا بالشفاء العاجل، وألّا تدع فينا جرحًا إلّا داويته، ولا ألمًا إلا سكنته، ولا مرضًا إلا شفيته، وألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلًا غير آجلًا، وشافِنا وعافِنا واعف عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك، وتولّنا برحمتك يا أرحم الراحمين.

آيات شفاء المريض

هناك الكثير من الآيات التي وردت في الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة، وكان رسول الله محمد صلى الله عليه وسلّم قد أقرّ فضلها في الشفاء من أي من الأمراض، وكانت من بين هذه الآيات ما سيرد لكم في هذه النقاط.

  • سورة التوبة من الأية 14 إلى 15.
  • سورة يونس الأية رقم 57.
  • سورة النحل الأية رقم 68، ورقم 69.
  • سورة ألإسراء الأية من الأية رقم 80 إلى الأية 82.
  • سورة الشعراء من الأية رقم 78 إلى الأية 80.
  • سورة فصلت الأية رقم 44.

أدعية شفاء المريض من السنة

السّنة النبوية فيها الكثير من الأدعية التي نقلها الصحابة الكرام رضوان الله تعالى عنهم عن رسول الله صلى الله عليه وسلّم، وحتّى يومنا هذا، تناقلها السّلف الصالح لتصل إلينا ونعتبرها واحدة من أهمّ الأساليب التي من الممكن أن نتّبعها في حال أُصيب أحدنا بأي من الأمراض.

  • إن الله عز وجل يقول يوم القيامة: يابن آدم! مرضت فلم تَعُدني، قال: يا رب! كيف أعودك؟ وأنت رب العالمين، قال: أما علمت أن عبدي فلاناً مرض فلم تعده، أما علمت أنك لو عدته لوجدتني عنده؟ … »
  • كما قال الرسول أيضا ” من عاد مريضا ممسيا خرج معه سبعون ألف ملك يستغفرون له حتى يصبح، ومن أتاه مصبحا خرج معه سبعون ألف ملك يستغفرون له حتى يمسى.

آيات وأدعية شفاء المريض من السنة النبوية

وفرنا لكم أعلاه بعض الآيات التي من الممكن أن نستعين بها في حال أردنا أن نشفى من أي مرض عانينا منه، سواء اكان مرضًا جسديًا أو حتّى مرضًا نفسيًا، ففي القرآن شفاءٌ للصدور، وهنا الآن في هذه المحطّة سيكون متوفرًا لكم باقة من أكثر الآيات التي ورد استخدامها في هذا الشّأن.

  • لا إله إلّا الله الحليم الكريم، لا إله إلّا الله العليّ العظيم، لا إله إلّا الله ربّ السّماوات السّبع وربّ العرش العظيم، لا إله إلّا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كلّ شيءٍ قدير، الحمد لله الّذي لا إله إلّا هو، وهو للحمد أهل وهو على كلّ شيءٍ قدير، وسبحان الله ولا إله إلّا الله والله أكبر، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله. أسأل الله العظيم ربّ العرش العظيم أن يشفيك.
  • اللهمّ اشفه شفاءً ليس بعده سقمٌ أبداً، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينك الّتي لا تنام، واكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزّك الّذي لا يضام، واكلأه في الليل وفي النّهار، وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقته ورجائه يا كاشف الهم، يا مفرّج الكرب، يا مجيب دعوة المضطرّين.
  • أذهب البأس ربّ النّاس، واشفِ وأنت الشّافي، لا شفاء إلّا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً. أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، ولا كاشف له إلّا أنت يا ربّ العالمين، آمين.
  • اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصّحة والعافية.
  • اللهمّ لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير. ربّ إنّي مسّني الضرّ، وأنت أرحم الرّاحمين.
  • اللهمّ ألبسه ثوب الصّحة والعافية، عاجلاً غير آجلٍ يا أرحم الرّاحمين.
  • اللهمّ ربّ النّاس، مذهب البأس، اشفه أنت الشّافي، لا شافي إلّا أنت.
  • اللهمّ إنّا نسألك بكل اسمٍ لك أن تشفيه.

الدعاء هو الحصن المنيع الذي يتحصن به المسلمون من كل الظروف المريرة التي تمر عليهم في حياتهم، وهو الحل المثالي الذي يمكن تجاوز أشق الأمور من خلاله، ولهذا يبحث الكثير من المسلمين عن آيات وأدعية شفاء المريض من السنة النبوية والقرآن الكريم مكتوبة وفضائلها، وفضائل هذه الآيات والأدعية تتمثل في كونها تحمي المسلمين من الأمراض وتشفيهم وتبعد عنهم كل ما يلحق بهم الضرر لأن الله يلبي للمسلمين تضرعهم ودعوتهم له.