سبب التهام الحيتان للعوالق، الحيتان من الثدييات مثلنا تمامًا، وهم يتنفسون الهواء، ولديهم شعر، ودماء دافئة، ويولدون ليعيشوا صغارًا، ويطعمون حليبهم للصغير بالرضاعة تماماً كباقي الثدييات، الحيتان فريدة وجميلة ورشيقة وغامضة، إنهم يرعون أطفالهم، ويقيمون صداقات مع بعضهم البعض في مجتمعات الحيتان، ويبتكرون، ويحزنون، ويتعاونون مع بعضهم البعض كذلك، فيما يلي بعض الحقائق غير العادية عن الحيتان وحياتهم الغامضة في قاع المحيطات في سطور مقالنا عن سبب التهام الحيتان للعوالق.

ما هو سبب التهام الحيتان للعوالق

الحيتان ذات الأسنان بما في ذلك أنواع من الدلافين وخنازير البح،) جميعها لها أسنان لكن عددها وحجمها وموضعها وحتى الغرض منها، ويختلف من نوع لآخر، والبعض منها يستخدمون أسنانهم للإمساك بينما يعمل الناب الطويل للذكر كعضو حسي وقد يساعدهم على تذوق المياه المحيطة، والشيء الوحيد المشترك بينهم هو أنهم لا يستخدمون أسنانهم لمضغ طعامهم، حيث لا تمتلك الحيتان ذات الأسنان أضراسًا لمضغ طعامها، فهي تبتلعه كاملاً أو قطعًا كبيرة، كما تستخدم بعض الحيتان ذات الأسنان ألسنتها كمكابس لامتصاص الطعام، مستخدمة أسنانها أكثر من أجل التغذية، وهناك شيء واحد تشترك فيه جميع الحيتان ذات الأسنان وهو أنظمة الصوت المتطورة التي تسمى تحديد الموقع بالصدى، ويساعدهم ذلك في العثور على فرائسهم واستهدافها والتي تتكون عادةً من الأسماك والحبار والأخطبوط، ومع ذلك فمن المعروف أيضًا أن بعض حيتان الأوركا تأكل أسماك القرش وحتى الثدييات البحرية الأخرى.

حول التساؤل ما هو سبب التهام الحيتان للعوالق فإن الإجابة هي: أن بعض أنواع الحيتان تقوم بالتهام العوالق البحرية لأنها لا تمتلك أسنان، بل تمتلك صفائح عظمية بدلاً عن الأسنان مهمتها هو تشريح العوالق من الماء لتتغذى عليها هذه الحيتان، وعادة ما يتم تصنيف حيتان البالين على أنها كاشطات أو مصاصون، وتسبح الكاشطات مثل الحيتان اليمنى في شمال المحيط الأطلسي، عبر بقع من العوالق مع أفواهها المفتوحة بينما يغسل الماء من خلال البالين، وتلتقط العوالق الصغيرة من قبل البلين وتبقى محاصرة في أفواهها، ومن الأمثلة عليها الحيتان الزرقاء والحيتان الحدباء التي لديها سلسلة من الطيات تمتد من الفك السفلي إلى زر البطن والتي تتمدد عندما تمتلئ بالماء، ويغلقون بفكهم العلوي ويجبرون الماء عبر البالين، ويصطادون الأسماك، بينما الحيتان الرمادية عبارة عن ماصات، فهي تمتص حرفياً البرمائيات من قاع المحيط وتلتقط لقمات من الطين والطعام قبل إخراج الماء والرمل والطين عبر البالين أثناء التقاط فرائسها.