ما هو نظام التخصيص الجديد في السعودية، إن مجلس الوزراء في دولةِ المملكة العربية السعودية قد أعلن موافقته على نظام التخصيص الجديد، وهذا ما أدى إلى تساؤل الكثير من المواطنين والمقيمين في البلاد بالتساؤل عن ما هو نظام التخصيص الجديد في السعودية، حيثُ أن تطبيق هذا النظام جاء  بالتزامن مع تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، وذلك كون الحكومة في البلاد دائماً ما تسعى لتطبيق كل ما هو هام من أجلِ تطوير البلاد وتقدمها، والعمل على تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، والهدف الأساسي هو تقديم الخدمات الهامة للمواطنين، وخلال هذا المقال سوف نتعرف أكثر عن نظام التخصيص الجديد.

ما هو نظام التخصيص السعودي الجديد

إن دولة المملكة العربية السعودية تسعى بشكل كبير إلى تعزيزِ الاستثمار في القطاع الخاص، حيثُ أن الهدف من ذلك هو العمل على جذبِ كافة الاستثمارات سواء كانت أجنبية أو وطنية، والتي تهدف بشكل أساسي من أجلِ المساهمة في الناتج المحلي السعودي، وبناء على ذلك فقد قام مجلس الوزراء السعودي في المملكة العربية السعودية في جلسته التي قد انعقدت يوم الثلاثاء السادس عشر من آذار/مارس 2021 قامت بالموافقة على نظام التخصيص الجديد في السعودية، حيثُ أن الهدف من هذا النظام هو زيادة حصة القطاع الخاص في الناتج المحلي من أربعين بالمائة من الناتج القومي إلى خمسة وستين بالمائة، ويعمل هذا النظام على تنظيم كافة العمليات والإجراءات المتعلقة بمشاريه التخصيص والإشراف عليها.

نظام التخصيص في التعليم

في السنواتِ الأخيرة قد اهتمت دولة المملكة العربية السعودية بالاتجاه نحو خصخصة التعليم في السنوات الأخيرة، والذي يعني على مشاركة القطاع الخاص بشكل فعال في كافةِ الأنشطة والفعاليات الخاصة في مجال التعليم، حيثُ أنه قبل خصخصة التعليم كانت تلك المسؤوليات والأنشطة من  اختصاص الدّولة دون غيرها من الجهات الأخرى، ويتوجب التنويه هُنا إلى أن خصخصة التعليم لا تعني الانتقال الكامل لملكية خدمات التّعليم إلى القطاع الخاصّ، ولكنه يتم انتقال أمور معينة فقط، ولا يكون مثل باقي المؤسسات التي قد تم خصخصتها في المملكة العربية السعودية.

تعرفنا خلال هذا المقال على ما هو نظام التخصيص الجديد في السعودية، وهو واحد من أهمِ الأنظمة التي قد اهتمت الحكومة في البلاد على تطبيقها، وذلك لما له من أهمية كبيرة جداً بالنسبة لتطور وتقدم البلاد، كما وأننا قد تعرفنا أكثر عن نظام التخصيص في التعليم، والذي قد تم العمل على تطبيقه في السنواتِ الأخيرة، حيثُ أن الهدف من تخصيص هذه المؤسسات له أهمية كبيرة وجاء لأهداف معينة، والخصخصة بشكل عام هي انتقال الملكية من الحكومة والقطاع العام، والتي تنتقل إلى القطاع الخاص، وفي التعليم لا يتم انتقال الملكية بشكل كامل إلى القطاع الخاص.