من هي السيدة الاولى التي عقدت مؤتمرات صحفية للنساء فقط، تم تهميش ماريا شرايفر كصحفية تلفزيونية شبكية عندما قرر زوجها النجم أرنولد شوارزنيجر فجأة القفز إلى السياسة وهو عمل عائلتها، وكونها السيدة الأولى في ولاية كاليفورنيا، وهي وظيفة تنطوي عادةً على أبهة أكثر من السياسة، لم تكن مناسبة للنسوية الطموحة التي عملت بجد لاقتناء هوية منفصلة عن سلالة عائلتها الديموقراطية ككينيدي وشرايفر، فمنصب السيدة الأولى لم يكن هو الدور الجديد الذي تطمح إليه، لكنها جعلته دورها الخاص لوقت ما، من هي السيدة الاولى التي عقدت مؤتمرات صحفية للنساء فقط.

السيدة الاولى التي عقدت مؤتمرات صحفية للنساء فقط

من هي السيدة الاولى التي عقدت مؤتمرات صحفية للنساء فقط؟ هي ماريا شرايفر التي ولدت في 6 نوفمبر 1955، في شيكاغو، إلينوي في الولايات المتحدة الأمريكية، وسيدة كاليفورنيا الأولى للعام 2003، وصحفية تلفزيونية أمريكية اشتهرت كمراسلة لبرنامج (Dateline) التابع لشركة (NBC) وكمضيف لبرنامج برنامج الشخص الأول مع ماريا شرايفر، وهو برنامج قائم على المقابلات يضم شخصيات عامة، كما لعبت ماريا شرايفر دورًا أساسيًا في إعادة هيكلة إدارة زوجها بعد أن روج شوارزنيجر لمجموعة فاشلة من مبادرات الاقتراع في انتخابات 2005 الخاصة، وساعدت شرايفر في إقناعه بإحضار رئيس أركان ديمقراطي واستعادة صورته باعتباره جمهوريًا وسطيًا، كما حثته على الاعتراف بأنه مخطئ، وهو ما فعله في اليوم التالي للانتخابات.

ماريا شرايفر ويكيبيديا

خلال السنوات السبع التي شغل فيها زوج ماريا شرايفر وهو شوارزنيجر منصبه، تولت شرايفر العديد من المشاريع الرسمية كسيدة أولى، بما في ذلك تجديد متحف كاليفورنيا في وسط مدينة ساكرامنتو، والذي يسمى الآن متحف كاليفورنيا للتاريخ والمرأة والفنون، ولاحظت شرايفر الغياب الصارخ لأي نوع من إحياء ذكرى نساء كاليفورنيا والدور الذي لعبته في تاريخ الولاية، بحسب موقع المتحف على الإنترنت، فدأبت على عقد مؤتمرات صحفية للنساء فقط، كما أطلقت هي وشوارزنيجر أيضًا قاعة مشاهير كاليفورنيا، لتكريم مشاهير كاليفورنيا من جميع مناحي الحياة خلال حفل السجادة الحمراء السنوي في المتحف.

تطور مؤتمر النساء الأول إلى حدث ضخم وساحر يسمى مؤتمر النساء فقط، حيث تناولت آلاف النساء المرموقات الغداء في لونغ بيتش أثناء الاستماع إلى أمثال أوبرا وينفري وبونو وغلوريا ستاينم والدالاي لاما والقاضية السابقة ساندرا داي أوكونور في المحكمة العليا الأمريكية، و التزمت السيدة الأولى شرايفر بشدة بالخدمة العامة كمهنة، وفي أكتوبر 2009، بالتزامن مع المؤتمر السنوي السادس للمرأة في لونج بيتش، والذي بدأ عندما أصبحت السيدة الأولى في عام 2003، نشرت أول تقرير لها وهو : أمة نسائية تغير كل شيء، مع التركيز على العدد المتزايد من النساء اللواتي يعملن، تقرير هذا العام يحمل عنوان (أمة امرأة تتغلب على مرض الزهايمر)، حيث ركزت على تأثير مرض الزهايمر على النساء الأمريكيات كمقدمات رعاية ومناصرات وأشخاص يتعايشون مع المرض.