لا يقتصر الصلع على الرجال فحسب فهُناك سيدات يُعانين من هذه المشكلة كونه صلع وراثي ورثته النساء عن أحد او كلا والديها، وفيه يكون شعر المرأة خفيف من الأمام ويبدأ بالتساقط بشكل كبير بعد وصولها لسن البلوغ، ويُمكن للرجل أن يتقبل فكرة الصلع لكن المراة يُسبب لها هذا الأمر الكثير من الحرج والنقص فالشعر أهم ما يميز المرأة ويضيف لها الكثير من الجمال، فتقوم بتصفيفه وترتيبه في صباح كل يوم لكي تظهر بمظهر جميل أمام زوجها وصديقاتها وغيرهم، ولهذا تتساءل الكثير من السيدات عن كيفية علاج الصلع الوراثى عند النساء، والحد من تأثر المرأة به وإيقاف تساقط الشعر كونه يؤثر على ثقة المرأة بنفسها ويعود عليها بالكثير من السلب ويمنعها من الظهور أمام صديقاتها بشكل جميل.

علاج الصلع الوراثى عند البنات

الصلع بشكل عام هو تساقط وفقدان الشعر في مناطق الرأس المختلفة خاصة منطقة الجبهة والرأس من الأمام، وهي شائعة ما بين الرجال بشكل كبير وتبدأ بعد بلوغ الشاب أو الرجل سن الثمانية عشر حيث تبدا تظهر لديه العلامات الوراثية وكلما تقدم في السن أكثر كلما زاد وضوحها عليه، فالصلع الوراثي واحداً من صور تساقط العشر التي تعود لأسباب وراثية وجينية خاصة بالنساء ومن بينها إرتفاع هرمون الذكورة لديهن في مرحلة إنقاطع الطمث وهو ما ينعكس عليهن من خلال البدء في تساقط الشعر، وهو لا يصل لمرحلة الصلع لكنه يقتصر على كون الشعر خفيف في بعض المناطق في الرأس.

يبدأ الصلع الوراثي عادةً عند سن الأربعين أو قبل ذلك وخاصة ما بين الفترة من 30 – 40 عاماً لدى كلا الجنسين وقد يبدو مبكراً قليلاً في بعض الحالات، ويمكن علاج الصلع الوراثي من خلال تناول بعض العقاقير والادوية المُخصصة لعلاج الصلع الوراثي ومنها المينوكسيديل وهو يعمل على تقليل ضغط الدم المرتفع في الشرايين، ويسمح بتدفق المزيد من الدم فيها وهو ما يزيد من حيوية الشعر وقوته.

علاج الصلع الوراثى للرجال

هناك علاجات تستخدم لتدليك فروة الرأس ومن خلالها يتم إعادة الحياة لبصيلات الشعر وزيادة كميتها في الرأس، وتزيد تدفق الدورة الدموية وتعمل على زيادة نمو الشعر وتنشيط البصيلات، كما أنه حديثاً في ظل التطور العلمي الكبير أصبح التوجه نحو زراعة الشعر وهي طريقة آمنة وفعالة وسريعة تتم في غضون وقت قليل في واحدة من عيادات زراعة الشعر.

علاج الصلع الوراثى بالاعشاب

تستخدم الأعشاب في علاج الكثير من المشكلات بما فيها الصلع الوراثي الذي تُعاني منه الكثير من السيدات، ويتم ذلك من خلال خليط من الثوم والبصل واستخدامه مرة أسبوعياً لمدة شهر بدهنة على الرأس وتغذية الشعر والتغلغل حتى فروة الرأس وهي تعمل على زيادة نمو الشعر ومنع تساقطه.

ومن الطرق التي يدخل فيها الأعشاب لعلاج تساقط الشعر الخل الأبيض وخل البلسميك وخل التفاح ويتم خلطها ودهنها على الرأس من أجل فتح مسام وجذور الرأس وزيادة نمو الشعر والحفاظ على حيويته ومنع تساقطه.

بهذه الطرق وغيرها يُمكن لكم علاج الصلع الوراثى عند النساء والحد من تساقط الشعر كونه من الأمور الجمالية التي تمنح الرجل والمرأة مظهر جميل ورائع، من حيث تصفيفه بشكل جميل والتنويع في هذه التصفيفات التي تمنحنا الكثير من الجمال والروعة.