من هي المرأة التي شاركت في غزوة احد، إن المعارك التي شارك فيها النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- بنفسه سُميّت بالغزوات، وتعتبر أولى غزوات النبي هي غزوة بدر، ثم جاءت غزوة أُحد بتجهيز وتخطيط وإعداد من قريش التي نال منها المسلمون في غزوة بدر، وخسرت خيرة شبانها وفرسانها فيها، وقد كان ذلك في السنة الثالثة من الهجرة حيث أرسل العباس بن عبد المطلب للنبي يبلغه عن نية قريش الهجوم على المسلمين، فخرج النبي ومن معه من المسلمين إلى جبل أُحد استعداداً لمقابلة قريش ومن هنا جاءت تسمية الغزوة بغزوة أحد، وفي سياق دراسة غزوة أحد يطرح كتاب الطالب سؤال من هي المرأة التي شاركت في غزوة احد.

من هي المرأة التي شاركت في غزوة احد في صفوف المسلمين

نسيبة بنت كعب الأنصارية هي المرأة التي شاركت في غزوة احد في صفوف المسلمين، وقد كانت تحمل الماء للمجاهدين والمقاتلين من المسلمين عندما كان المسلمين يحققون النصر ويوقعون الخسائر في صفوف المشركين، لكن عندما انقلبت موازين المعركة بعد مخالفة الرماة لأوامر النبي ونزلوا عن الجبل لجمع الغنائم، التف لهم مشركو قريش بقيادة خالد بن الوليد من خلف الجبل وجاؤوا من خلفهم، وعندما رأت نسيبة بنت كعب الأنصارية هزيمة المسلمين أخذت سيفها واقترب من النبي محمد -عليه السلام- حين ابتعد عنه المقاتلون محاولاً كل منهم النجاة بنفسه، وأخذت تدفع الأذى عن النبي بالسيف والقوس هي وزوجها زيد بن عاصم وولداها عبد الله بن زيد وحبيب بن زيد.

  • من هي المرأة التي شاركت في غزوة احد في صفوف المسلمين ؟ إنها نسيبة بنت كعب الأنصارية.

تعتبر الصحابية الجليلة  نسيبة بنت كعب الأنصارية ” أم عمارة” من قبيلة الخزرج في المدينة المنورة، وقد شاركت في عدد من الغزوات مع النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- ودافعت عنه وفدته بنفسها في غزوة أحد، كما أنها شاركت في بعض معارك حروب الردة، وبهذا تكون الإجابة على سؤال “من هي المرأة التي شاركت في غزوة احد ” أم عمارة نسيبة بنت كعب الأنصارية.