اول من نظم الموشح، تعتبر الموشحات من الفنون الشعرية المستحدثة، وذلك لاختلافها عن ضروب الشعر العربي الملتزم بقواعد محددة واستخدامه للألفاظ والكلمات الدارجة أو الأعجمية واتصاله القوي بالغناء، لم تتناول مصادر تاريخ الأدب العربي شعر الموشحات بشكل مفصل كما لم تضع تعريفاً شاملاً للموشحات، وأشارت إليه بعض المصادر بشكل عابر، فيما تغاضت بعض المصادر عن الحديث عن الموشحات لأسباب متعددة، فقد جاء في كتاب الذخيرة في محاسن أهل الجزيرة لابن بسام الشنتريني بعض العبارات عن شعر الموشحات موضحاً أنه لن يتعرض لها لأن أوزانها خارجة عن غرض الديوان، وفي هذا المقال سنتطرق إلى اول من نظم الموشح.

من هو اول من نظم الموشح 

إن الموشحات ما هي إلا أحد الفنون الشعرية التي تم استحداثها، ويظهر التفاوت بين الشعر الغنائي العربي والموشحات في التزام الأشعار العربية بقواعد معينة في التقنية،  وخروجه عن الأعاريض الخليلية بالإضافة إلى استخدام اللغة الأعجمية أو اللغة الدارجة في خرجته، بينما يلتزم شعر الموشحات بكلام منظوم وفق وزن مخصوص.

وقد أطلق على فن الموشح هذا الاسم لما فيه من ترصيع وتزيين وتناظر وصنعة فكأنهم شبهوه بوشاح المرأة المرصع باللؤلؤ والجوهر، ومن أبرز شعراء شعر الموشحات الشاعر أبو حسن علي الضرير الملقب بالحصري، حيث كتب الكثير من القصائد الشعرية منها : قصيدة يا ليل الصب، وقد كان الحصري من شعراء المعتمد بن عباد.

  • اول من نظم الموشح هو : الشاعر محمد بن محمود.

يُعزى اختراع الموشحات إلى أحد شعراء الأندلس وهو مقدم بن معافى القبري، بينما ذكرت بعض الكتب ومنها كتاب الذخيرة لابن بسام أن اول من نظم الموشح هو محمد بن محمود، لكن الأقوال الراجحة أن مقدم بن معافى القبري هو اول من نظم الموشح.

من هو اول من نظم الموشح، لقد استحدث بعض شعراء العرب شعراً غنائياً جديداً أُطلق عليه اسم الموشحات، وقد تميزت الموشحات عن الأشعار الغنائية العربية بعدد من المميزات تظهر جلية في بنية القصيدة، وقد سميت الموشحات بهذا الاسم لما يغلب عليها من تزيين وترصيع.