حقيقة سجن صاحب سمو ملكي في وزارة الشؤون البلدية، لا تتوانى المملكة العربية السعودية عن الوقوف في وجه كل شخص يحاول زعزعة أمنها سواء كان هذا الأمن مالي أو سياسي أو اجتماعي أو في أي من مجالات المملكة، كما أنها من الدول التي تكافح الفساد بشتى صوره وأشكاله ولا يمكن في المملكة أن يتحصن المواطن بمناصبه المرموقة وشخصيته البارزة أو كونه أحد أفراد العائلة المالكة، فالجميع في قانون المملكة العربية السعودية سواسية، ولا يعلو أي مواطن على غيره عند القانون السعودي، وهذا من أهم مميزات المملكة التي تتسم بالمساواة دوماً بين مواطنيها، ولهذا نتبين في سطور مقالنا حقيقة سجن صاحب سمو ملكي في وزارة الشؤون البلدية.

تفاصيل سجن صاحب سمو ملكي في وزارة الشؤون البلدية

في يوم الخميس الموافق السابع والعشرين من شهر مايو لعام 2021 قضت الحكومة السعودية بإصدار جُملة من الأحكام القضائية التي كانت تشتمل بدورها على أحكام عديدة بالسجن ودفع الغرامات وهذه الأحكام جميعها وُهت نحو مجموعة من المسؤولين والذين من ضمنهم صاحب سمو ملكي، وهذا الأمر جاء تبعاً لبيان دشنته “هيئة الرقابة ومكافحة الفساد”، والأمير الذي ارتبط باسمه مجموعة من جرائم الفساد التي وقفت عندها الحكومة السعودية وقفة حادة يعمل في ” وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان”، وكان الفساد المتعلق في وظيفته مرتبط ارتباط وثيق بحصول صاحب سمو ملكي على “مؤهل علمي” للحصول على الوظيفة التي يعمل بها، ولكن المؤهل العلمي الذي حصل عليه تشوبه عملية تزوير ومن غير حق تلقاه، ولم يكن هذا الأمير هو الوحيد في هذه القضية، بل كان معه أحد طلاب الكليات العسكرية التي تتبع وزارة الدفاع.

سجن صاحب سمو ملكي في وزارة الشؤون البلدية

صاحب سمو ملكي وطالب في أحد “الكليات العسكرية في وزارة الدفاع” ووافد، هؤلاء الثلاثة لحقت بهم تهم فساد تبعاً لقيامهم الاول والثاني بالحصول على مجموعة من المؤهلات الدراسية من خلال التزوير حتى يتمكنوا من الحصول على وظائف في الحكومة السعودية، في حين كان الوافد قد توسط لهم حتى يحصلوا على “المؤهلات الدراسية” التي تم تزويرها، أما العقوبة التي لحقت بهم كما جاء في بيان هيئة الرقابة ومكافحة الفساد هي سجن صاحب سمو ملكي لمدة عامين مع دفع غرامة مالية قدرها مئة ألف ريال سعودي، أما الطالب فحكم عليه بالسجن لمدة عام وغرامة قدرها خمسين الف ريال، أما الوافد فقد حكم عليه بالسجن لمدة سنة وغرامة مالية قدرها عشرين ألف ريال سعودي.

دارت الكثير من التساؤلات حول حقيقة سجن صاحب سمو ملكي في وزارة الشؤون البلدية، وهذا من بعد البيان الذي اطلقته هيئة الرقابة ومكافحة الفساد في المملكة والذي يقضي بالحكم على صاحب سمو ملكي بالسجن لمدة عامين وغرامة قدرها مئة الف ريال سعودي.