ما هو مرض الزلال للأطفال، يعتبر مرض الزلال بما يطلق عليه المتلازمة الكلوية وهو عبارة عن مفهوم أشاع الحديث عنه في الفترة الحالية بصورة كبيرة، ومن الممكن أن تحدث تلك المتلازمة اذا سمحت الكلية لجميع الجزئيات البروتينية بإمكانية العبور عبر الغشاء والقدرة علي طرحها في البول، حيث أن البروتين في تلك الحالة الطبيعية لا يمكن طرحه في البول، وينتج عن ذلك خسارة نسبة البروتينات تضخم الوجه علي وجه الخصوص في فترة ساعات الصباح الاولي، مع حدوث انتفاخ في القدمين بعد الوقوف لفترة زمنية طويلة مع زيادة وزن الجسم بصورة مفاجئة بسبب احباس السوائل والملح ونقص طرحها وذلك يسبب نقص الصادر البولي لدي الطفل وقلة في الشهية، سنتعرف في مقالنا علي ما هو مرض الزلال للأطفال.

أسباب زلال البول عند الأطفال

يعتبر زلال البول من المشاكل الصحية التي يعاني منها الأطفال التي تدل علي وجود مشكلة صحية كبيرة حقيقية، ويعد البروتين من العناصر المهمة في جسم الانسان البشري لبناء العضلات وإصلاح الأنسجة والقدرة علي مكافحة العدوي، ويجب أن يتواجد في الدم وليس في البول، وعندما يكون بروتين ألبومين في اليوم يطلق عليه بيلة الالبومين أو بيلة بروتينية، ويعني الزلال لدي الأطفال وجود البروتين في البول وذلك يعني أن الأطفال لديهم قلة من البروتين في البول، الا أن وجود العديد منه قد يشير الي حدوث مشكلة فعلية في الكليتين لدي الطفل وتلك الحالة في الليل والنهار، وتعتبر إزالة السوائل الزائدة والفضلات من الدم من أحد الوظائف الرئيسية للكلي التي يمكن تدفقها مع البول خلال المثانة، ويمكن أن تكون البيلة البروتينية طبيعية، واذا كانت بسبب الجاذبية أو ممارسة الرياضة أو الحمي، وقد تكون علامة علي مرض الكلي، ومن أسباب الإصابة بها:

  • تشوهات الكلي أو المسالك البولية أثناء الولادة.
  • الوراثة.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بداء السكري من النوع الأول أو الثاني.
  • الضرر الذي يلحق بالكلي نتيجة الجفاف الشديد أو المرض، أو حدوث الاضطرابات لجهاز المناعة أو السموم.

هل زلال البول عند الأطفال خطير

هناك حالة مختلفة لا يمكن أن تصيب الأطفال الا أثناء النشاط في الفترة النهارية أما في الليل أثناء النوم لا تقوم الكلي بترشح البروتين في البول ويطلق علي تلك الحالة البيلة البروتينية الانتصابية، حيث أنه لا يوجد هناك أي أعراض جسدية للبروتين في البول اذا كانت النسبة منخفضة ويمكن اكتشافه في المراحل الاولي من خلال فحص البول، ويمكن ملاحظة جميع المستويات المرتفعة من البروتين أثناء ظهور الاعراض ومنها ضيق التنفس، وتورم اليدين أو البطن أو الوجه أو القدمين، والبول الفقاعي أو الرغوي.

هل زلال البول يسبب فشل كلوي

هناك العديد من الاختبارات التي يجب العمل علي اظهارها لاكتشاف جميعها في سبيل التعرف علي كيفية الإصابة بزلال البول وتشخيص الإصابة لتقديم العلاج المناسب، حيث أن الاختبارات اذا أظهرت أن الطفل مصاب بالزلال بكميات قليلة فلا داعي للعلاج، ولكن اذا أظهرت نسبة عالية من البروتين وظهرت الاعراض المصاحبة له فان العلاج ضروري لدي أخصائي الكلي، ويجب التركيز علي العلاج في المعالجة حتي لا يحدث مشاكل في الكلي، ويكون الهدف من العلاج السيطرة علي جميع الحالات لمنع المزيد من تلف الكلي، إذا لم تُكتشف البيلة البروتينية مبكرا، أو عندما لا يكون العلاج قادرًا على منع حدوث أضرار جسيمة في الكلى، فقد يتطلّب الفشل الكلوي العلاج بغسيل الكلي أو زرع الكلي.

وفي نهاية المقال نكون قد تطرقنا بالحديث المجمل عن جميع البيانات التفصيلية الخاصة بموضوعنا ما هو مرض الزلال للأطفال، الا أنه يجب العمل علي تغيير في نمط الحياة ليمكن تحسين النظام الغذائي والقدرة علي ممارسة الرياضة بصورة يومية.