ماذا يعمل مزارع باقل تكلفة لكي يحمي النبات من الفيروسات، إن أكثر ما يقلق المزارع هو إصابة المحاصيل الزراعية بالفيروسات النباتية، والتي لها دو ركبير في وقوع أضرار ضخمة في النباتات المزروعة، ويوجد أنواع كثيرة من الفيروسات النباتية، حيث وصل عددها إلى ما يزيد عن 500 مرض ، وتستطيع هذه الفيروسات هلاك التربة وتدميرها من خلال استنزاف العناصر الغذائية منها في حال عدم علاجها، وفي هذا المقال سنقدم لكم الطرق والوسائل التي يمكن للمزارع أن يفعلها بأقل تكلفة لكي يحمي النبات من الفيروسات.

ما هي الفيروسات النباتية

الفيروسات النباتية هي واحدة من الفيروسات التي تصيب النباتات، وهي تختلف في شدة الأضرار التي تسببها للنباتات، لذلك نجد أنواع منها يسبب أضرار جسيمة، والبعض الآخر يسبب أضرار طفيفة، ويهتم المزارعين بالتعرف على الفيروسات التي تسبب أضرار شديدة، حيث من خلالها يتم الكشف عن فيروسات جديدة تختلف في شدة الأضرار التي تسببها بالمحاصيل المزروعة، وتعتبر الأجزاء الخضراء هي وسيلة النقل للفيروس، حيث ينتقل من النباتات المصابة، وتقوم بإنتاج نباتات مصابة أخرى ضعيفة، وتتفاوت الأضرار التي تصيب النباتات المزروعة، حيث يمكن أن تصاب بعض النباتات بأضرار طفيفة يمكن معالجتها من قبل المزارع والقضاء على الفيروس، وأنواع أخرى من النباتات يُصعب شفاؤها، خاصة في حالة انتشار الفيروس في أنسجة النباتات مسبباً إصابة عامة.

ماذا يعمل مزارع باقل تكلفة لكي يحمي النبات من الفيروسات

يوجد عدة إجراءات يمكن أن يتخذها المزارع للمحافظة على النباتات المزروعة، ومن هذه الطرق استخدام السماد الصناعي، حيث يوجد أنواع مخصصة من الأسمدة التي توضع على النباتات، والتي تمنع وصول الفيروسات إليها، ولكن يجب على المزارع أن ينتبه بعدم تجاوز الكميات المضافة من الاسمدة على النباتات المصابة، حيث يمكن أن يكون لهذا الأمر تأثير كبير سواء بشكل مباشر أو غير مباشر على النباتات، والنظام الحيوي بشكل عام.

ما هي الأسمدة الزراعية

تعرف الاسمدة الزراعية بأنها مواد طبيعية أو صناعية تعمل على تزويد النباتات بالعناصر الغذائية الضرورية لنون النبات وتطوره وزيادة إنتاجه، وتم تصنيف الأسمدة إلى نوعين هما: الأسمدة العضوية (الطبيعية) وهي الأسمدة التي يتم إنتاجها من مخلفات حيوانية ونباتية، والأسمدة الكيميائية (الصناعية) وهي الأسمدة التي تحضر من مواد معدنية وكيميائية في مصانع متخصصة، وينقسم السماد الصناعي إلى بسيط يتكون من عنصر واحد فقط مثل: النيتروجين، أو مركب وهو الذي يحتوي على أكثر من عنصر في وقت واحد، مثل: النيتروجين والفسفور، ويمكن لهذه الأسمدة أن تكون في عدة حالات إما سائلة، أو صلبة أو غازية، وتوضع الأسمدة الصناعية على النباتات وفق الكمية التي يحتاجها النباتات وبكميات محدودة، وعلى مدار العصور استخدم الإنسان الأسمدة الزراعية التي من خلالها استطاع إعادة التوازن الغذائي للتربة، ووقف استنزاف العناصر الغذائية من التربة، والقضاء على أنواع الفيروسات النباتية المختلفة التي تصيب النباتات.