كم مره ذكر بر الوالدين بالقران، إن الله عز وجل قد أوصى ببرّ الوالدين، حيثُ أنه سبحانه وتعالى قد تحدث عن بر الوالدين في الكثيرِ من آيات القرآن الكريم، وقد قال تعالى: (وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا)، ومن هذه الآية نجد أن الله عز وجل قد جعل بر الوالدين مقرون بعبادة الله وحده لا شريك له، وقد نهى خلال هذه الآية القرآنية من عقوق الوالدين، وذلك لما له من عواقبِ وخيمةِ على المسلم، فالوالدين هم نعمة من النعم التي قد أنعم الله عز وجل علينا بها، والذين أوصانا بهم، وخلال هذا المقال سوف نتحدث أكثر عن بر الوالدين، وبالإضافة إلى ذلك سوف نتعرف كم مره ذكر بر الوالدين بالقران، وذلك كونه قد ذكر أكثر من مرة في موضع من مواضع القرآن الكريم.

كم مره ذكر بر الوالدين بالقران

إن بر الوالدين من الأمور التي قد حثنا عليها الله عز وجل، وقد أوصى بها في العديدِ من آيات القرآن الكريم، والجدير بالذكر أن بر الوالدين يعود على صاحبهِ بالكثيرِ من الفضائلِ العظيمة، والتي يلمسها العبد سواء كانت في الحياة الدنيا أو تترك له في الحياة الآخرة، حيثُ أنه من إحسان الدين الإسلامي إلى الوالدين وتقدير المكانة العظيمة له أن حث الأبناء على برهم، حتى لو كان الآباء مشركين، حيثُ أن الله عز وجل قد ورد الحديث عن بر الوالدين في الكثيرِ من آيات القرآن الكريم، حيثُ أنه سبحانه وتعالى أرشد الابن أن يطيع والديه، ما دام لم يأمرانه بالشرك بالله، ولا يتوجب على المسلم طاعتهم في الشرك بالله حيثُ لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، والوالدين هم من النعم التي قد منّ الله عز وجل علينا بها، وهم الخير والبركة والسند والأمان والأمن، والذان يساعدنا على مواجهة الصعاب في هذه الحياة، ولهم الفضل علينا منذ الصغر، لهذا جاء الحديث عنهم في العديد من آيات القرآن الكريم،  وهنا نأتي باستفسار كم مره ذكر بر الوالدين بالقران، حيثُ ورد الحديث عنهم في القرآن الكريم:

  • 13 مرة.

إن الله عز وجل قد حثنا على بر الوالدين وطاعتهم، وقد جاء الحديث عن ذلك في الكثير من مواضع القرآن الكريم، حيثُ أن بر الوالدين يعود على المسلم بالكثير من الفضائل، وها تعرفنا ضمن سطور هذه المقالة كم مره ذكر بر الوالدين بالقران الكريم.