هل يجوز صلاة العيد في البيت، شرع الله سبحانه وتعالي للمسلمين عيدين اثنين هما عيد الفطر السعيد وعيد الأضحى المبارك، حيث أن الصلاة أحد الركائز التي يقوم عليها الدين الإسلامي الحنيف، وتعتبر هي الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة، وتأتي في المرتبة بعد الشهادتين، وشأنها عظيم وهي عمود الدين، وأيضا صلة العبد مع بع، وفرض الله سبحانه وتعالي علي المسلمين خمس صلوات في اليوم والليلة، وصلاة العيد تعتبر من السنن المؤكدة عن رسول الله صل الله عليه وسلم والحكم هو فرض كفاية لدي الكثير من أهل العلم، وفرض عين لدي بعض أهل العلم ويجب علي الانسان المسلم عدم ضياعها، وأمر النبي محمد صل الله عليه وسلم أنه يجب الخروج الي صلاة العيد لجميع المسلمين حتي المعذور من الصلاة، حيث أننا تفصلنا ساعات قليلة عن أول أيام عيد الفطر السعيد، سنتعرف في مقالنا علي هل يجوز صلاة العيد في البيت.

كيفية صلاة العيد في البيت بسبب كورونا

يتساءل الكثير من المسلمين عن ماذا كان هناك إمكانية لصلاة العيد في البيت، وهذا الأمر في الحكم هو جائز شرعا وجاءت إجابة لذلك الامر من لجان الفتاوي الخاصة بدار الإفتاء في الدول العربية والإسلامية بأن العلماء أوضح أن صلاة العيد هي سنة مؤكدة، والاصل في الصلاة أن يتم تأديتها في المساجد، والمصليات والساحات في تجمعات أيضا للتعبير عن الفرحة والبهجة بقدوم العيد، وأكد أيضا العلماء علي أنه في ظل الظروف السائدة حيث تفشي وانتشار فيروس كورونا فانه لا يوجد هناك أي مانع شرعي من صلاة العيد في المنزل وذلك للمحافظة علي صحة الناس والحماية من العدوي، وحدد الفقهاء وقت صلاة العيد من وقت بعد شروق الشمس بما يقارب عشرون دقيقة علي وجه التقريب، وينتهي وقتها بزوالها أي وقت صلاة الظهر، حيث أن صلاة العيد ركعتان تبدأ بالتكبير سواء كان امام أو مأموم أو يصلي منفردا، وتتضمن الركعة الاولي سبع تكبيرات بتكبيرة الاحرام، والركعة الأخرى يمكن التكبير سبع تكبيرات تشمل تكبيرة القيام، والتكبير في صلاة العيد قبل القراءة واذا كانت في جماعة يصمت الامام بعد كل تكبيرة لإعطاء المصلين فرصة للتكبير خلفه.

وفي نهاية المقال نكون قد تطرقنا بالحديث المجمل عن جميع المعلومات المهمة الخاصة ب هل يجوز صلاة العيد في البيت، حيث أنه بعد الانتهاء من التكبيرات يمكن قراءة سورة الفاتحة جهرية في صلاة الجماعة ثم قراءة ما تيسر من القرآن واستماع المصلين لتلاوة الامام.