اهم اعمال الفنان مصطفى الرزاز، يزخر العالم العربي والإسلامي بالكثير من الفنانين الذين فضلوا الحياة الفنية والثقافية على مر عقود طويلة من الزمن، وأفنوا حياتهم في أروقة الفن وبين اللوحات وريشة الرسام والألوان التي تشع حياة وأملاً وإشراقاً، يلامس الفن الروح ويعبر عمّا بداخل الفنان حيث تحمل فكرة معينة أو تعبر عن قضية أو تسلط الضوء على معاناة أو مشكلة أو تناقش قضية ما، فالفن وسيلة يمكن من خلالها التعبير عن الرأي وفيها مساحة لإيصال فكرة معينة للجهات المعنية أو للرأي العام أو حتى للعالم، كما يكون الفن تسلية وإمتاع للنفس وتفريغ عما بداخلها، تتعدد صور الفن فلا يقتصر على صورة بعينها، فالرسم فن، والغناء فن، والمسرح فن، والشعر والأدب والنثر فن، وغيرها الكثير، في هذا المقال نقدم لكم اهم اعمال الفنان مصطفى الرزاز.

بحث عن الفنان مصطفى الرزاز واهم اعماله

يعتبر الفنان مصطفى الرزاز من أبرز الفنانين التشكيلين، فقد برز في فن الجرافيك واستطاع أن يتفرد بمكانة خاصة به على عرش الجرافيك لمدة طويلة من الزمن، فقد تميز في فن الجرافيك في فترة زادت عن أربعة عقود من الزمن وصلت لحوالي خمسة وأربعين عاماً تقلّد خلالها عدد من المناصب الفنية البارزة، كما استطاع تقديم الكثير من الأعمال الفنية المميزة التي أهلته لأن يحظى بعدد من الجوائز الهامة، وهنا سنعرض لكم محطات من حياة الفنان مصطفي الرزاز وأهم أعماله :

  • كان ميلاد الفنان مصطفي الرزاز ونشأته بين أسرة ذات دخل متوسط تقطن في محافظة القاهرة، حيث ولد في الثاني عشر من شهر مارس عام 1942 م، وقد كان والده خريج من الأزهر الشريف، إلا أن مصطفى شق طريقه في عالم الفن، واستطاع أن يحدد هدفه فقد ارتبط بالفن بشكل مُلفت على الرغم من مخاوفه من مزاولة الرسم خوفاً من والده، وذلك بسبب تدني تحصيله الدراسي مقارنة بإخوته المتفوقين، حيث كان يصب جُلّ اهتمامه على الرسم، وهذا كان يدفع بعض إخوته لكسر أدوات الرسم ترهيباً وتخويفاً له من المستقبل، وكي يُدرك خطر إهمال الدراسة ويهتم بها بشكل أكبر.
  • استمر الفنان مصطفى الرزاز في تنمية موهبته الفنية وتحديداً خلال المرحلة المتوسطة من التعليم، فقد بلورت لديه وعي أكبر بأهمية الفن بكافة أشكاله ومنها الرسم على وجه التحديد، وذلك بتشجيع ودعم من معلمي المدرسة وخاصة معلم التربية الفنية، كما أن معلم اللغة الفرنسية آمن بموهبة الرزاز بشكل علني من خلال إرسال تقديرات شهرية لوالديه مطالباً إياهم بالاهتمام بموهبته لتوقعاته بأنه سيحظى بمكانة عالية في المجتمع وفي عالم الفن تحديداً.
  • استطاع تحديد هدفه وطريقه من خلال التحاقه بالمعهد العالي للتربية الفنية، وتمكن من تعلم العديد من الأعمال الفنية منها : الرسم والنحت، والتصوير، والطباعة والخزف، ثم حصل على الماجستير في الفنون والتربية، بعدها حصل على الدراسات في الفنون والحرف من جامعة أوسلو، كما حصل على الدكتوراه في الفلسفة من جامعة نيويورك بلوتو في عام 1979.
  • اهم اعمال الفنان مصطفى الرزاز : تمثال الفارس والفرس، لوحة الربيع، لوحة خيال أسطوري، لوحة العصفورة وذلك الوجه البشري.
يعتبر الفنان مصطفى الرزاز من الفنانين الذين كان لهم بصمة في عالم الفن، فقد تميز منذ نعومة أظافره بميوله الفنية وحبه للفن بأشكاله من رسم وفن ونحت، ولم يقف عند حد معين بل عمل على تطوير نفسه واستطاع الحصول على أعلى الدرجات التعليمية فقد حصل على درجتي البكالوريوس والدكتوراه من أبرز الجامعات الأمريكية، إن اهم اعمال الفنان مصطفى الرزاز كانت تمثال الفارس والفرس وغيرها من اللوحات الفنية التي تحمل معاني متعددة.