من هو النبي الذي لايزال على قيد الحياة، إن سور القرآن الكريم وأحاديث السنة النبوية الشريفة تزخر بـِ الكثير من القصص الدينية المُختلفة، والتي منها ما تأتي للحديث عن أحد أنبياء الله عز وجل، ومنها ما جاء للحديث عن الأمم السابقة، وكافة تلك القصص جاءت بالعبر والمواعظ والتي ينبغي أن يستفيد منها الإنسان في هذه الحياة، ومن ضمنِ تلك القصص الغريبة كانت قصة أحد أنبياء الله عز وجل الذي لم تُقبض روحه أبداً وبقي على قيد الحياة، حيثُ أنه قد صعد إلى السماء العليا بأمر من الله عز وجل، فمن هو ذلك النبي، هذا ما سوف نتعرف عليه خلال السطور الآتية ضمن الإجابة على استفسارِ من هو النبي الذي لايزال على قيد الحياة، والتي سوف نتعرف عليها في السطور الآتية.

النبي الذي لازال على قيد الحياة

جاء الكثير من أنبياء الله الذين قد اصفطاهم عز وجل من بين البشر، وكلفهم بالدعوة إليه، ومما لا شك فيه أن كل نبي من أنبياء الله عز وجل قد كان له قصة يختلف بها عن غيره، وقصصهم مليئة بالعبر والمواعظ المختلفة، وهنا يتجلى السؤال واضحاً من هو النبي الذي لايزال على قيد الحياة، وقد جاء في آيات القرآن الكريم أن النبي الذي لا زال على قيد الحياة هو نبي الله عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام، حيثُ أن الله عز وجل قد رفع هذا النبي الكريم إلى السماء العليا وهو حي، وسوف يبقى هذا النبي حياً إلى يوم القيامة، والذي سوف ينزل إلى الأرض كي يُحرر القدس، والدليل على ذلك قول الله تعالى {وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِن شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُواْ فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِّنْهُ مَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلاَّ اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا}.

من هو النبي الذي قبضت روحه في السماء

جاءت قصص الأنبياء غريبة في حد ذاتها، والتي تدلل على قدرة الله عز وجل ومعجزته، ومن تلك القصص هو النبي الذي قبض الله عز وجل روحه في السماء، وكان هو نبي الله إدريس عليه الصلاة والسلام، حيث قال تعالى في سورة مريم: {وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ ۚ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَّبِيًّا * وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا}.

تطرقنا للحديث عن من هو النبي الذي لايزال على قيد الحياة، والذي قد جاء الحديث عنه في آيات القرآن الكريم.