كيف نحيي ليلة القدر ومتى تكون، تعتبر ليلة القدر أفضل الليالي عند الله تعالى، ففي هذه الليلة أنزل الله تعالى القرآن الكريم، كما قال تعالى: (إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ)، ويعتبر الاجتهاد في قيام ليلة القدر لدى المسلمين قدوة يحتذون بها بالرسول صلى الله عليه وسلم، فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم أكثر الناس حرصاً على إحياء ليلة القدر، وذلك حديث عائشة رضي الله عنها: (كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذَا دَخَلَ العَشْرُ شَدَّ مِئْزَرَهُ، وأَحْيَا لَيْلَهُ، وأَيْقَظَ أهْلَهُ)، ويسأل الكثير من الأشخاص حول العالم عن كيفية إحياء ليلة القدر، ومتى تكون، يمكنكم الاطلاع على الإجابة في السور القادمة.

كيف نحيي ليلة القدر

كان الرسول صلى الله عليه وسلم يجتهد في ليلة القدر مالا يجتهد في غيرها، عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم: (كان يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيرها)، حيث كان يقوم الليل، بالصلاة، وقراءة القرآن الكريم، والدعاء، وكان عليه الصلاة والسلام إذا دخل العشر الأواخر من رمضان يوقظ أهله، ويشد مئزره، ومن الأفعال التي يمكن أن يقوم بها المسلم في ليلة القدر ما يلي:

قيام الليل

حث النبي صلى الله عليه وسلم على قيام ليلة القدر، وبالتالي يكون إحياء ليلة القدر مشروع وهو سنة عن النبي صلى الله عليه وسام، عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه)، وقيام الليل فيه شرف كبير للمؤمن، نظراً لما يترتب عليه من التقرب لله تعالى، ونيل الأجر والثواب العظيم.

الدعاء

وكان النبي صلى الله عليه وسلم يحيي ليلة القدر بالدعاء، وقد علم السيدة عائشة الدعاء الذي يجب أن ندعوه في ليلة القدر، ف عائشة رضي الله عنها قالت: ( قلت يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها ؟ ) قال: ( قولي : اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني).

قراءة القرآن الكريم

يعتبر قراءة القرآن الكريم أفضل العبادات والطاعات التي  يمكن أن يفعلها المسلم في ليلة القدر، خاصة عندما تكون قراءته تلاوةً، وتدبراً، ومدارسةً، لذلك يجب أن يحرص المسلم على المداومة على قراءة القرآن الكريم في شهر رمضان، ومن الأفضل أن يختمه في ليلة القدر إن استطاع، وإن لم يستطع فلا حرج عليه بإذن الله.

الصدقة

تستحب الصدقة في شهر رمضان، ولكن في الصدقة في ليلة القدر أفضل من غيرها من ليالي رمضان، وذلك لقول الله تعالى: (لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ)، فالعمل الصالح في هذه الليلة أفضل من العمل الصالح في ألف شهر مما سواها.

الاعتكاف

الاعتكاف في شهر رمضان المبارك من العبادات العظيمة التي يقوم بها المسلم، خاصة إذا كان في العشر الأواخر من رمضان لتحري ليلة القدر، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف في العشر الاواخر من رمضان، عن عائشة -رضي الله عنها-: (أنَّ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، كانَ يَعْتَكِفُ العَشْرَ الأوَاخِرَ مِن رَمَضَانَ حتَّى تَوَفَّاهُ اللَّهُ، ثُمَّ اعْتَكَفَ أزْوَاجُهُ مِن بَعْدِهِ).

متى تكون ليلة القدر

أخفى الله تعالى موعد ليلة القدر ليحث المؤمنين على الاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان، حيث أنه لو علم بموعدها لقامها فقط مكتفياً بها، تاركاً سواها، لذلك يجب أن يحرص المسلم أن قيام العشر الأواخر من رمضان، وتحري ليلة القدر فيهما، وهي ليلة 21، و23، 25، 27، 29 من رمضان، والتي تسمى بالليالي الوترية، وأوتار هذه العشر أولى من أشفاعها، وليلة السابع والعشرين تكون أولى، ولقد كان الرسول عليه الصلاة والسلام أمر من كان متحريا لها أن يتحراها في العشر الأواخر من رمضان.

دعاء ليلة القدر

كيف نحيي ليلة القدر ومتى تكون، من المهم أن يكون الدعاء من العبادات التي يقوم بها المسلم في ليلة القدر، وفي الدعاء يتقرب المسلم لله تعالى، وفيه يستجيب الله تعالى الدعوات، ويحقق الأمنيات، وتتحقق سعادة داراي الدنيا والاخرة، ومن أدعية التي يمكن أن يدعو بها المسلم المولى عزوجل في ليلة القدر ما يلي:

  • اللّهم ارزقني فضل قيام ليلة القدر، وسهل أموري فيه من العسر إلى اليسر، واقبل معاذيري وحطّ عني الذنب والوزر، يا رؤوفاً بعبادة الصالحين، إلهي وقف السائلون ببابك، ولاذ الفقراء بجنابك، ووقفت سفينة المساكين على ساحل كرمك يرجون الجواز إلى ساحة رحمتك ونعمتك، اللّهم ما قسمت في هذه الليلة من علم ورزق وأجر وعافية فاجعل لنا منه أوفر الحظ والنصيب..
  • اللهم اهدنا فيمن هديت ، وعافنا فيمن عافيت ، وتولنا فيمن توليت ، وبارك لنا فيما أعطيت ، وقنا شر ماقضيت ، اللهم اقسم لنا من خشيتك ماتحول به بيننا وبين معصيتك ، ومن طاعتك ماتبلغنا به جنتك ، ومن اليقين ماتهون به علينا مصائب الدنيا ، ومتعنا.
  • اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل، وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خير.
  • اللهم يا قاضي الحاجات، و يا مجيب الدعوات اقض حوائجنا وحوائج السائلين يا من أنزلت القرآن الكريم في ليلة القدر  أكرمنا في هذه الليلة المباركة.. والطف بنا في هذه الليلة المباركة وأجرنا من النَّار في هذه الليلة المباركة وأنصرنا على القوم الكافرين ببركة هذه الليلة المباركة.
  • اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك ، وعزائم مغفرتك ، والعزيمة على الرشد ، والغنيمة من كل بر ، والسلامة من كل إثم ، ونسألك الفوز بالجنة ، ونسألك الفوز بالجنة ، والنجاة من النار ، برحمتك ياعزيز ياغفار اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا ، اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا ، اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا ، برحمتك ياأرحم الراحمين.

أهمية قيام ليلة القدر

لقد فضل الله تعالى ليلة القدر عن غيرها من الليالي لأهمية كبيرة، وهي في التالي:

  • أنزل الله تعالى فيها القرآن الكريم، وهذا زادها شرف وتعظيم، يقول المولى عزوجل: (إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ).
  • العمل الصالح في ليلة القدر يعادله أكثر من ألف شهر، وهو مضاعف يقول المولى عزوجل:  (لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ).
  • في ليلة القدر تتنزل الملائكة على الأرض لتنشر الخير والبركة، لقوله تعالى: (تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ).
  • في ليلة القدر يغلق الله تعالى أبواب النار، ويفتح أبواب الخير والمغفرة، ويضاعف الاجر لمن أحياءها، وكل من يحيي ليلة القدر سبب في مغفرة الله تعالى ما تقدم من ذنبه.

إلى هنا نكون وصلنا إلى ختام مقالنا، والذي من خلاله قدمنا لكم كيف نحيي ليلة القدر ومتى تكون، والتي تعتبر أفضل الليالي عند الله سبحانه وتعالى ، ولم يثبت عند أهل العلم والدين أن لليلة القدر موعد محدد، إنما أوصى الرسول صلى الله عليه وسلم على تحريها في الليالي الوترية من العشر الاواخر من رمضان.