من هي ناجية الزنبقي ويكيبيديا، المملكة السعودية بلاد تضمنت شخصيات مهمة قدمت الكثير من العلوم النافعة لأبناء المملكة وحققت انجازات كبيرة ساهمت في انتاج الكثير من الحلول للأمراض وكانت الدكتورة ناجية الزنبقي أحد الشخصيات التي لديها اسم لامع في المملكة السعودية والتي ساهمت في تحقيق عدة نجاحات متنوعة، وانتشر البحث بشكل كبير في الساعات الماضية عن ناجية الزنبقي، فمن هي ناجية الزنبقي ويكيبيديا.

من هي ناجية الزنبقي

تُعد ناجية الزنبقي إحدى النساء في المملكة السعودية والتي حققت انجازات كبيرة وهي أول امرأة سعودية تم تعيينها في منصب كنائب للمدير في مركز التقنيات المتناهية في الصغر وهي النانو في جامعة الملك عبد العزيز، كما أن ناجية الزنبقي لديها الكثير من الجوائز التي استلمتها ولها الكثير منها العالمية نظراً لكونها أحد أفضل عشرة باحثين في العالم، كما أن ناجية الزنبقي بروفيسور وهي أحد أساتذة علم الأحياء في جامعة الملك عبد العزيز وفي علم الطفيليات بالتحديد في مدينة جدة.

كما أنها حققت الكثير من النجاحات، وقدمت ناجية الزنبقي الكثير من الدراسات التي حققت بها نجاحات باهرة وأفادت بها المجتمع السعودي حيث أنها تمكنت من الوصول لعلاجات للعديد من الطفيليات والأمراض التي تُسببها ومنها البلهارسيا، كما أن ناجية الزنبقي لديها اختراعات وابتكارات متعددة ولها الكثير من الميداليات التي حصلت عليها سواء من المملكة السعودية أو من خارجها، أكملت حياتها الثانوية في السعودية كما وتخرجت من قسم الأحياء بتقديرها الممتاز الذي كان لها كبداية مؤهلة لنجاحاتها القادمة في بلدها السعودية.

وتم تعيين ناجية الزنبقي في قسم الأحياء فور تخرجها، حيث كانت ناجية الزنبقي ولا زالت تُقدم الكثير من العلوم والدراسات التي تُفيد بها المجتمع السعودي وخارجه والتوصل لابتكارات مكنتها من الصعود لقمم النجاح في المملكة، وحققت الكثير من الطموح الذي سعت إليه منذ الصغر في أوائل حياتها الدراسية فكانت تتميز بذكائها وقدرتها على تعلم المفاهيم بصورة سليمة، وقد أنهت الدكتورة ناجية الزنبقي ماجستير في علوم الطفيليات والتي كان لها أثر كبير على دراستها وتوصلت لعدة ابتكارات مختلفة وساهمت بعلاج الأمراض التي تنتج عن الطفيليات، وكانت تنضم للكثير من المؤسسات الابتكارية منها مؤسسة لتصميم وتنفيذ البرامج الاثرائية الصيفية للطلبات في المملكة، وكانت تنضم في معارض الابتكار المختلفة في بلدها المملكة السعودية.

حيث تمكنت من الحصول على  اثنان وأربعين ميدالية منها الميداليات الفضية والذهبية والميداليات البرونزية التي حققتها خلال رحلة نجاحات طويلة ومن أكثر الميداليات التي حصلت عليها كانت عالمية من ضمن الاختراعات التي قدمتها الدكتورة ناجية الزنبقي وحققت بها نجاحات في المملكة السعودية، وكان للدكتورة ناجية الزنبقي دور في رعاية الموهبين وتطوير ابداعاتهم والاستفادة من ذكائهم في تحقيق النفع للأمة ككُل، وكان لها المشاركة الفعلية في الكثير من المؤتمرات والندوات والكثير من الورش التدريبية.