متى تبدأ ليلة القدر ومتى تنتهي، الليلة بداية لليوم الثاني والعشرين من شهر رمضان المبارك وهي الأيام العشر الأواخر من الشهر الفضيل الذي يضم فيها أحد وأهم ليالي الشهر وهي ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، ويوجد سورة من سور القرآن الكريم على اسمها وهي سورة القدر، حيث يوجد لليلة القدر علامات يثبت من خلالها أو تزيد احتمالية أن هذه الليلة هي فعلاً ليلة القدر وهنيئاً لما قام ليلها وأكثر من الذكر والاستغفار، وما يزيد من احتمالية ليلة القدر أن تأتي في ليالي الوتر أي إما في الليلة الواحدة والعشرين أو الثالثة والعشرين أو الخامسة والعشرين أو السابعة والعشرين أو التاسعة والعشرين، لذا سوف نعرض لكم في هذا المقال كافة التفاصيل التي تتعلق بالاستفسار الذي ينص على متى تبدأ ليلة القدر ومتى تنتهي ؟

متى يبدأ وقت ليلة القدر ومتى تنتهي

متى يبدأ وقت ليلة القدر ومتى تنتهي، قال تعالى في كتابه العزيز :” إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ، لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ، تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ، سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ “، هذه السورة القرآنية تصف الليلة العظيمة التي تأتي في الثلث الأخير من شهر رمضان المبارك وما فيها من أجر عظيم للعبد أن يقيم ليلها ويكثر من الاستغفار فيها والذكر، فهي خير من ألف شهر حيث تنزل الملائكة في هذه الليلة إلى أرض بأمر وإذن من الله جل علاه من أجل أن تقول لعباد الله الصالحين القائمين اطلب ما تشاء من ربك الكريم فإنه لدعواك سميع ومجيب، فهي ليلة من العمر تتبدل فيها أقدار وأحوال المسلمين بالدعاء الخالص لله والاستغفار المستمر في هذه الليلة، لذلك يبدأ المسلمين باستغلال آخر عشر أيام من رمضان بالإكثار من الذكر والاستغفار والدعاء لأنه لا يمكن تحديد أي ليلة هي ليلة القدر، ولكن نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم أخبرنا عن بعض العلامات التي توحي بأن هذه الليلة هي ليلة القدر ومن أبرز هذه العلامات يكون القمر فيها مثل البدر، والسماء صافية والقمر ساطع والأرض ساكنة لا برد فيها ولا حر، لذا سوف نعرض لكم في هذه السطور الإجابة على الاستفسار الذي يتساءله الكثير من الناس والذي ينص على ما يلي :

  • متى يبدأ وقت ليلة القدر ومتى تنتهي ؟

تبدأ ليلة القدر في شهر رمضان المبارك من بعد الانتهاء من أداء صلاة العشاء حتى طلوع الفجر في اليوم التالي، حيث قال صلى الله عليه وسلم في حديث شريف له :” ينزل ربنا تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول: من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له، حتى ينفجر الفجر”، كما قال الله تعالى في كتابه العزيز عن ليلة القدر :” سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ” حيث تنتهي عند طلوع الفجر.

كما أنه من المعلوم أن ليلة القدر تأتي في أحد ليالي الوتر، حيث تتمثل ليالي الوتر في العشر الأواخر من رمضان بالأيام الفردية من الثلث الأخير من رمضان أي الليلة الواحدة والعشرين والثالثة والعشرين والخامسة والعشرين والسابعة والعشرين والتاسعة والعشرين من رمضان، وهي كما يلي :

  • يحتمل أن تكون ليلة القدر هي الليلة السابقة ليوم الاثنين بتاريخ 3 من شهر مايو.
  • أو الليلة السابقة ليوم الأربعاء بتاريخ 5 من شهر مايو.
  • أو الليلة السابقة ليوم الجمعة بتاريخ 7 من شهر مايو.
  • أو الليلة السابقة ليوم الأحد بتاريخ 9 من شهر مايو.
  • أو الليلة السابقة ليوم الثلاثاء بتاريخ 11 من شهر مايو.

متى تبدأ ليلة القدر ومتى تنتهي، حيث أن الليلة بداية لليوم الثاني والعشرين من شهر رمضان المبارك وهي الأيام العشر الأواخر من الشهر الفضيل الذي يضم فيها أحد وأهم ليالي الشهر وهي ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، ويوجد سورة من سور القرآن الكريم على اسمها وهي سورة القدر، وقد تم الإجماع على وقت ليلة القدر على أنها تبدأ ليلة القدر في شهر رمضان المبارك من بعد الانتهاء من أداء صلاة العشاء حتى طلوع الفجر في اليوم التالي.