هل يجوز صلاة الوتر مرتين، من العبادات التي فرضها الله عز وجل على عباده المسلمون هي الصلاة، حيث يؤديها المسلم خمس مرات في اليوم والليلة، فالصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام وهي ركن مهم، لهذا لا يستوي إيمان المسلم إذا لم يؤديها، فالمسلم ملزم بأدائها وبالالتزام بها، فهي فرض عين على كل مسلم ومسلمة، وحتى وإن كان مريضاً فيمكنه أن يؤديها وهو نائم، وإن لم يستطع الوضوء فعليه بالتيمم وأداؤها، فهي لا تسقط عن المسلم لأهميتها، فهي الخط الفاصل بين الكفر والإيمان، فمن آمن بالله سبحانه وتعالى فسوف يتبع أوامره ويؤدي العبادات، والصلاة هي عمود الدين الذي تستقيم به حياة المسلم وتكون صالحة، فهي تنهاه عن الفحشاء والمنكر، وتأخذ بيده إلى طريق الخير والصلاح المؤدي إلى الجنة، وسنعرف عبر هذه السطور هل يجوز صلاة الوتر مرتين.

هل يجوز تكرار صلاة الوتر

في صلاة الوتر يقوم المسلم بقراءة الفاتحة وسورة أخرى من سور القرآن الكريم، ولكن فقهاء الدين أباحوا بأن لا يقرأ فيها المسلم سورة غير الفاتحة فهي سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم وليست فرضاً، ولقد ورد عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم بأنه كان في صلاة الوتر يقرأ سورة الكافرون والأعلى والإخلاص غالباً، كما انه كان في بعض الأحيان الأخرى يقرأ سور القرآن الأخرى وذلك لكي لا يهجر القرآن الكريم في الصلاة، واستدلالاً بأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم اعتبر جمهور الفقهاء بأنت صلاة الوتر هي سنة مؤكدة عن النبي صلى الله عليه وسلم، ولها عدة أشكال والتي منها ان النبي عليه السلام صلاها ركعة واحدة فقط، والشكل الثاني هو أنه صلاها ثلاث ركعات.

  • هل يجوز صلاة الوتر مرتين؟
  • جاء عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قوله : (لا وتران في ليلة)، وهذا يدل على أن المسلم يمكنه ان يكتفي بصلاة الوتر الأولى حتى وإن صلى بعدها فالأولى تكفي ولا حاجة لان يؤدي صلاة وتر ثانية.

صلاة الوتر تكون عدداً فرديا، على عكس باقي الصلوات الأخرى التي يؤديها المسلمون سواء من فرض أو سنة فجميعها زوجية ما عدا صلاة المغرب وصلاة الوتر، وصلاة الوتر هي الصلاة التي يختم بها المسلم صلاته في ذلك اليوم، وهي من السنن المؤكدة التي يستحب للمسلم ان يؤديها تقريباً من الله عز وجل واقتداء بنبيه الكريم عليه الصلاة والسلام، كما ان الله عز وجل وتر ويحب الوتر، ونحن كمسلمون نؤدي ما يحبه الله تقرباً منه وسعياً لنيل رضاه عنا.