هل فورت نايت للاطفال، لعبة فورت نايت واحدة من أشهر الألعاب الإلكترونية انتشاراً في الفترة الأخيرة، حيث تزايد عدد لاعبي هذه اللعبة من 45 مليون لاعب إلى 125 مليون لاعب خلال العام 2018، حيث أشارت العديد من الصحف العربية والأجنبية إلى مدى خطورة لعبة فورت نايت على الأطفال لما تعرضه من مشاهد عنيفة، وبالرغم من تلك التحذيرات التي أطلقتها الصحف إلا أن لعبه فورت نايت مازالت مستمرة إلى الآن ويلعبها العديد من الأطفال والبالغين كذلك، لذلك سنسلط الضوء هنا على هل فورت نايت للاطفال؟.

لعبة الفورت نايت

Fortnite, Workplace, Video Game, Pc, Computer Game

شركة إيبك غيمز هي الشركة المطورة للعبة فورت نايت، حيث لاقت نجاحاً واسعاً خلال عام واحد من إطلاقها واستقطبت ملايين اللاعبين من حول العالم، حتى بلغت إراداتها مئات الملايين من الدولارات بشكل شهري، حيث تعتبر لعبة فورت نايت من ألعاب الرماية، ففيها يهبط الاعبين في مناطق مجهولة ويخوضون صراح البقاء مع بعض الأسلحة، حيث تتيح اللعبة لهم إمكانية تكوين تحالفات للنجاة من القتل في اللعبة، فلعبة فورت نايت تتكون من 100 لاعب يقومون بإطلاق النار على بعضهم البعض عبر استخدام الأسلحة، ليبقى فائز وحيد منهم وهو الذي استطاع ان يبقى على قيد الحياة، حيث تكون بداية لعبة فورت نايت عبر قفز اللاعبين من طائرة إلى جزيرة ما وتبدأ رحلتهم عن البحث عن الأسلحة لاستخدامها في قتالهم من أجل الحياة، كما أن لعبة فورت نايت توفر خاصية الاتصال الصوتي من اجل التواصل مع الفريق في القتال، وهي من الألعاب التي تفعل على البلاي ستيشن والحواسيب والهواتف النقالة والإكس بوكس، ومن الجدير بالذكر هنا بأن لعبة فورت نايت صنفت ضمن أخطر الألعاب الإلكترونية حول العالم، وهي متاحة للأطفال ما فوق عمر 13 عام، وكول سؤال هل لعبة فورت نايت للاطفال كان لمطور لعبة فورت نايت رأي آخر، وهو بأن لعبة فورت نايت هي فرصة لتكوين علاقة بين الأبناء والآباء، وفتح باب للحوار بين الآباء والأبناء عبر المشاركة في لعب اللعبة سوياً.

هل فورت نايت لعبة أطفال

Fortnite, Video Game, Nintendo, Switch, Gamer, Gamepad

جميع الألعاب الإلكترونية فيها عنف تقريباً، ولكن لعبة فورت نايت تتميز بالذكاء حيث أن العنف فيها غير جلي بصرياً، فعندما يقتل الشخص في لعبة فورت نايت فإنه ببساطة يتلاشى ويختفي دون ظهور جثة له أو دماء، حيث تجري أحداث لعبة فورت نايت الواقعية في إطار كوميدي وكرتوني يخفف من الأضرار التي قد تنجم عن العنف في هذه اللعبة، وحول السؤال هل لعبة فورت نايت للاطفال، نجد بأن هناك دراسات حديثة تشير إلى أن العنف في الألعاب الإلكترونية هو عنف مرجح أن ينتقل إلى الواقع وذلك عبر إدمان الأطفال عليها، كما أن منظمة الصحة العالمية أشارت إلى أن التخوف من هكذا ألعاب لا يقتصر على النعف فقط بل على الإدمان على تلك الألعاب إلى حد الهوس، ولكن يمكن تفادي مثل تلك المشاكل عبر مراقبة الأطفال أثناء لعبهم، وتخصيص فترة زمنية محددة للعبة عمل بالمبدأ القليل الضار خير من الكثير النافع، فأفضل توقيت للعب بالألعاب الإلكترونية هو ساعة واحدة يوميا فقط، على ان تكون ساعتين او ثلاثة في أيام العطل، حيث يتوجب استخدام المؤقت مع الطفل لكي لا يتجاوز الحد المسموح له من عدد ساعات اللعب في اليوم.

وصف لعبة فورت نايت

Fortnite, Video Games, Epic Games, Phone, Mobile

لمعرفة هل لعبة فورت نايت للاطفال، علينا الاطلاع على سلبيات هذه اللعبة لتحديد ما إذا كانت تتناسب مع الأطفال او لا، ومنها ما يلي: 

  1. تتوافر على منصة لعبة فورت نايت خاصية المحادثات الصوتية، وبما ان غالبية الأطفال لا تتم مراقبتهم من قبل الاهل في اللعبة، فإن خطر تعرض الأطفال لعمليات التحرش والاستدراج من خلال هذه الخاصية هو مرتفع جداً.
  2. فكرة لعبة فورت نايت مبنية على القتل والعنف واستخدام الأسلحة، فستجد الأطفال الذين يلعبونها يتباهون بعمليات القتل التي قاموا بها وبالسلاح الذي يمتلكونه وكأنه أمر اعتيادي، وبالتالي قد تصبح قضايا القتل العشوائي لدى المراهقين أمر متكرر.
  3. تقوم لعبة فورت نايت على أساس الاحتيال والكسب المادي، فهي لعبة تحقق أرباحها عبر تحريض اللاعبين على شراء ميزات إضافية بأموال كثيرة، ومن تلك الميزات شراء ملابس اللاعبين المميزة، أو توفير رقصات معينة للتباهي بين اللاعبين الآخرين وغيرها.
  4. تتواجد في لعبة فورت نايت مشاهد إباحية وأسلحة وعنف، لذلك يشترط أن يكون اللاعب فيها فوق عمر الـ 13 عام، وعلى الرغم من هذا الشرط إلا أننا قد نجد أطفال أصغر سناً يلعبونها وذلك بسبب عدم وجود رقابة من قبل الوالدين عليهم.

عبر السطور السابقة وكافة المعلومات المدرجة، يمكن ان نحدد هل لعبة فورت نايت للاطفال أو لا، فالأمر منوط بتقديرات الأهل ومراقبتهم للأبناء أولاً وأخيراً، فالأطفال دون سن الثالثة عشر هم بحاجة للرقابة المستمرة في كافة الألعاب الإلكترونية التي يمارسونها من قبل الأهل، وذلك لتحديد إن كانت تتناسب مع أعمارهم أو لا.