سبب وفاة يحيى الشامي، إن وفاة يحيى الشامي سوف تعمق الصراح بين أجنحة المليشيات المسلحة الحوثية، حيث ترافق نبأ وفاة يحيى الشامي مع انتشار واسع للقوات الأمنية المسلحة المدججة بالسلاح في عدة شوارع في العاصمة اليمنية صنعاء، ومن الجدير بالذكر بان العديد من الأخبار المتضاربة تتناقل عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول سبب وفاة يحيى الشامي، فالبعض منها يقول بأن سبب وفاة يحيى الشامي هو إصابته خلال المواجهات الدائرة في اليمن والتي توفي على إثرها، وبعض المصادر صرحت بانه قد يكون توفي بسبب إصابته بفايروس كورونا.

يحيى الشامي ويكيبيديا

يتساءل العديدون حول سبب وفاة يحيى الشامي؟ وهذا لأن يحيى الشامي وهو مهندس الانقلاب الحوثي يعتبر واحد من المطلوبين الأهم في قائمة التحالف العربي، كما ان الولايات المتحدة الأمريكية قد رصدت مبلغ 40 مليون دولار لكل شخص يدلي بأي معلومة قد تفضي للقبض على يحيى الشامي ونجله زكريا الشامي، وذلك لما يقومان به من عمليات تخطيط عسكرية لدعم الأنشطة الحوثية في اليمن والمنطقة، ويعتبر يحيى الشامي من أكبر مهندسي انقلاب الحوثيين والاستيلاء على مدينة صنعاء في العام 2014 ميلادين وهو القائد العسكري لجناح صنعاء المتطرف، حيث وصفت التقارير يحيى الشامي بأنه الرجل الثاني في جماعة الحوثيين من بعد عبدالملك الحوثي، ومن الجدير بالذكر هنا بان يحيى الشامي هو من مواليد مدينة صنعاء اليمينية، حيث يبلغ من العمر ستين عاماً، وله العديد من الأنشطة العسكرية والسياسية في اليمن، وحصل على العديد من الدورات الشرطية التدريبية، حتى وصل إلى اعلى مناصب في الجيش اليمني والشرطة ومنها: منصب لواء في الأجهزة الأمنية الشرطية، ومنصب ركن القيادة العليا في الجيش.

وفاة يحيى الشامي القيادي الحوثي

أكدت والدة القيادي الحوثي يحيى السامي بأن سبب وفاة يحيى الشامي هو إصابته بفايروس كورونا، حيث عاني لعدة أيام من الاعراض المتصاحبة مع الإصابة بالفايروس إلى ان توفي إثرها، حيث جاءت وفاة يحيى الشامي وهو كبير مهندسي الانقلاب الحوثي في فجر يوم الاحد الموافق لتاريخ 26 من شهر أبريل للعام 2021 ميلادي، وجاء سبب وفاة يحيى الشامي متأثراً بإصابته بفايروس كورونا، حيث توفيت زوجة يحيى الشامي قبل وفاته بعدة أيام هي الأخرى إثر إصابتها بفايروس كورونا، كما قتل نجله زكريا أيضاً قبل وفاة يحيى الشامي بوقت قصير، ومن الجدير بالذكر هنا بأن يحيى الشامي هو أحد أبرز 11 شخصاً مطلوباً في لائحة التحالف العربي، فهو من بين اخطر أربعين قيادياً عسكرياً حوثياً في اليمن، ولكن جاءت وفاة يحيى الشامي بعد سنين من ملاحقة قوات التحالف العربي له إلى ان ادخل قبل عدة أيام إلى العناية المركزة في صنعاء إثر الإصابة بفايروس كورونا والتي توفي متأثراً بمضاعفاتها.

تتصدر العديد من منصات التواصل الاجتماعي الاخبار السياسية المتعلقة بسبب وفاة يحيى الشامي، وهو من أبرز الشخصيات السياسية العسكرية الحوثية التي شغلت قوات التحالف لسنوات عديدة في ملاحقتها، لإثر تصنيفه من بين الأشخاص المطلوبين والأشد خطراً، ووفق المصادر فإن يحيى الشامي قد تعرض للموت البطيء في وحدة العناية المركزة في مستشفى صنعاء بعد معاناة مع فايروس كورونا، مما ادرى إلى التدهور التدريجي في صحته و وفاة يحيى الشامي وذلك بعد أيام فقط من مصرع ابنه زكريا الشامي الذراع الأخطر للحوثيين.