اول مسجد في الإسلام أسس على التقوى، المساجد هي بيوت الله المخصصة للعبادة و الطاعات و التقرب إلى الله سبحانه و تعالى بالصلاة، فالمساجد التي تبنى للعبادات و الطاعات هي الأماكن التي تستحق التعبد و التهجد فيها و التقرب إلى الله سبحانه و تعالى، بينما ما يكون فيه ضغينة و بني من أجل التفريق بين العباد و بين المسلمين لا يجوز اتخاذه مسجدا أبدا، فالمساجد تبنى على أساسات قويمة من الدين الإسلامي تبنى على أساسها فالمسجد مكان يتوجه له العبد لنيل الحسنات و لتطهير النفوس و القلوب من الخطايا و الذنوب، و من صدد التعرف على السيرة النبوية و فهم و تدبر الآيات القرآنية نتمكن  من عرض إجابة اول مسجد في الإسلام أسس على التقوى.

اول مسجد في الإسلام أسس على التقوى

اول مسجد في الإسلام أسس على التقوى هو مسجد قباء، فقد قال الله تعالى في كتابه الكريم: “وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مَسْجِدًا ضِرَارًا وَتَفْرِيقًا بَيْنَ الْمُؤْمِنِينَ وَإرْصَادًا لِمَنْ حَارَبَ اللهَ وَرَسُولَهُ مِنْ قَبْلُ وَلَيَحْلِفُنَّ إنْ أَرَدْنَا إلاَّ الْحُسْنَى وَاللهُ يَشْهَدُ إنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ * لاَ تَقُمْ فِيهِ أَبَدًا لَمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَنْ تَقُومَ فِيهِ فِيهِ رِجَالُ يُحِبُّونَ أنْ يَتَطَهَّرُوا وَاللهُ يُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ”

أول مسجد بني في الإسلام هو مسجد قباء فقد أسس مسجد قباء على إخلاص الدين كله لله، و إقامة الشعائر الدينية فيه، فهذا المسجد المؤسس لذكر الله و العبادات و الطاعات هو المستحق بالعبادة هو المستحق بالدخول إليهـ و لعل من أحب الأشياء إلى العباد المسلمين هو التطهر و التطيب من الذنوب و المعاصي، فالحرص على الطهارة من الذنوب و المعاصي تدفع المسلمين للتوجه للمساجد لإقامة الشعائر الدينية، فبعد أن نزلت الآية الكريمة في السطور أعلاه وسألهم النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ بعد ما نزلت هذه الآية في مدحهم عن طهارتهم، فأخبروه أنهم يتبعون الحجارة الماء، فحمدهم على صنيعهم‏.

أول مسجد أسس على التقوى بعد النبوة؟

عندما وصل النبي صل الله عليه و سلم في شهر ربيع الأول إلى قرية قباء نزل في بني عمرو بن عوف بقباء على كلثوم بن الهدم وكان له مربد، فأخذه منه رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)  ومن ثم قام بتأسيس اول مسجد في الإسلام أسس على التقوى وهو مسجد قباء، حيث كان الرسول صل الله عليه و على صحبه و سلم يقوم بنقل الحجر و الصخر مع صحابته لبناء المسجد، و مسجد قباء هو المسجد الذي بني في أول الإسلام و خصص فيه العبادات خالصة لوجه الله سبحانه و تعالى، فقد قال تعالى قاصدا مسجد قباء : “لاَ تَقُمْ فِيهِ أَبَدًا لَمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ”