دعاء اليوم السابع عشر من رمضان مكتوب، الدعاء هو كلام القلوب الذي تلهج به ألسنة العابدين الذاكرين لربهم الكريم، فهم حيث يوجهون دعاءهم للخالق العظيم، فهم يعلمون بأنهم يسألون الخالق الكريم، الذي لا يرد السائلين من بين يديه خائبين، فهو السلطان العظيم، والكريم في عطائه، والرحيم في عباده، فهو ارحم فينا من قلوب أمهاتنا، وهو العطوف الذي لا يرد دعوة عانقت سماءه، فالدعاء لا يعتبر باب للمسألة بين العبد وبين الله سبحانه وتعالى، بل هو مناجاة للعباد لربهم الرحيم، وهو صلة بين العبد وبين الله، فالدعاء ليس مقرون برفع الغمة فقط، بل هو يأتي في كل وقت وحين، حتى في وقت النعم يأتي لنسأل الله ان يديم علينا فضله وان يحفظ النعم من الزوال، دعاء اليوم السابع عشر من رمضان مكتوب.

دعاء اليوم السابع عشر من رمضان

في كل يوم من أيام شهر رمضان الفضيل تتوجه اكف المسلمون غلى الله عز وجل بالدعاء، فالقلوب أسرار، ولكل قلب امنياته وأسراره الخاصة به، لهذا يطلق الناس دعواتهم إلى رب السماء الكريم، سائلين المولى عز وجل من عظيم فضله وكرمه، وهذا هو دعاء اليوم السابع عشر من رمضان مكتوب:

  • اللهم اهدنا لصالح الاعمال، واقض لنا في هذا الشهر الكريم الحوائج والآمال، يا ربنا يا من تعلم ما في صدورنا، اللهم اجعل صيامنا في هذا الشهر الفضيل صيام الصائمين وقيام القائمين ونبهنا فيه عن نومة الغافلين يا رب، واعف عنا يا رب يا عافي عن المجرمين، اللهم قونا فيه لإقامة أوامرك وأداء العبادات، وأذقنا فيه حلاوة الإيمان والذكر والشكر، اللهم أعنا على حسن عبادتك، واغفر لنا ما تقدم وما تأخر من ذنوبنا، ونجنا فيه من النيران يا أرحم الراحمين، اللهم إنا نسألك النجاة من فتنة الممات وحسن الخاتمة، ونعوذ بك من فتنة القبر وعذابه، ونسألك رحمتك وان تظلنا بظلك يوم لا ظل إلا ظلك، برحمتك يا أرحم الراحمين، اللهم أرزقنا في هذه الأيام الفضيلة طاعة العابدين الخاشعين، وأشرح لنا صدورنا ويسر لنا امورنا واغفر لنا ذنوبنا، يا عفو يا كريم، اللهم طهرنا في هذا اليوم الفضيل من الدنس، وصبرنا فيه على الأقدار، ووفقنا فيه لصحبة الأبرار الصالحين، وإن متنا اقبضنا مع التقاة العابدين، يا قادر على كل شيء يا الله، اللهم يسر دخولنا إلى جنتك بسلام آمنين، واجعلنا يا الله في الحياة الدنيا من الصالحين، واحشرنا مع الصديقين والشهداء، برحمتك يا أرحم الراحمين، وأخرجنا يا ربنا في هذا الشهر الفضيل معتوقين من نار جهنم ومستجاب دعاؤنا ولا تجعلنا من الخاسرين في الدنيا والدار الآخرة يا رب يا كريم.