ماهي السورة التي ختمت باسم نبيين، نجد في القرآن الكريم العديد من القصص، والعبر والمواعظ التي أخبر بها الله عز وجل عن الأمم السابقة، فالقرآن الكريم هو كلام الله أنزله بواسطة الوحي جبريل عليه السلام على النبي محمد صلى الله عليه وسلم، حيث تنقسم السور القرآنية إلى سور مكية وهي التي نزلت على النبي صلى الله عليه وسلم في مكة قبل الهجرة، وسور مدنية وهي السور التي نزلت على النبي صلى الله عليه وسلم بعد الهجرة في المدينة، وتمتاز السور المدنية بأن آياتها طوال، بينما السور المكية فتمتاز بقصر آياتها، فماهي السورة التي ختمت باسم نبيين.

السورة التي ختمت باسم نبيين

بعث الله سبحانه وتعالى بنبيه محمد صلى الله عليه وسلم إلى الناس كافة؛ لهدايتهم إلى طريق الحق، ولتعريفهم بالله عز وجل، ولإخراجهم من الظلمات إلى النور، وقد ذكر لنا الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز العديد من قصص الأمم السابقة التي نتعظ من قصصهم بأن نؤمن بالله وحده، وأنه هو القادر على كل شيء، وأن عقاب الله إن حل بقوم فلا مانع له. وتعد السور القرآنية شريعة إسلامية للناس كافة، وجاءت السنة مفسرة ومفصلة لهذه الشريعة، فالقرآن فيه أحكام جملة، جاءت السنة لتفصلها وتوضحها، ونجد من أسماء الأنبياء التي ذكرت في سور قرآنية عديدة إبراهيم وموسى وهما نبيان من أنبياء الله عز وجل الذين أرسلهم لهداية الناس.

ما السورة التي ختمت باسم نبيين

ختمت السورة بآية “صحف إبراهيم وموسى”، فما هي هذه السورة، هي سورة مكية ترتيبها هو 87، أما عدد آياتها فهو 19آية، ختمت باسم نبيين هما نبي الله إبراهيم ونبي الله موسى عليهما السلام، وكليهما أرسله الله لتبليغ رسالته للناس، وقد أرسلهما قبل محمد صلى الله عليه وسلم، والسورة التي ختمت باسم نبيين هي:

  • سورة الأعلى

إبراهيم وموسى هما نبيان من أنبياء الله الله عز وجل، اللذان أتاهما النبوة، وقد ختمت سورة باسميهما، وإجابة السؤال ماهي السورة التي ختمت باسم نبيين، هي سورة الأعلى، وهي سورة مكية، عدد آياتها 19آية.