دعاء اليوم التاسع من رمضان، الدعاء فيه خير وبركة، وسعة في الرزق وتوفيق من الله، فقد هدانا الله عز وجل إلى نعمة الدعاء، ودعانا رسولنا الكريم لقضاء حوائجنا بالتوجه إلى الله عز وجل بالثناء عليه والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من ثم دعاء الله بأسمائه الحسنى، وخير الدعاء ما دعا به الإنسان ربه في أوقات الاستجابة، فعلى المسلم أن يتحرى ساعة استجابة الدعاء، وخير شهر يقبل فيه العبد التائب العائد إلى ربه هو شهر رمضان المبارك، فيدعو الله في كل يوم بدعاء ذلك اليوم، ومنها دعاء اليوم التاسع من رمضان.

دعاء التاسع من رمضان

إن خير العبادات عند الله هي الدعاء، حيث يتوجه العبد إلى ربه بقلبه وأعماله الصالحة، ميقناً بالإجابة فالمؤمن يقبل على الله بقلب سليم ويدعوه بأسمائه الحسنى، ويطلب منه ما يحب ويرضى، ومن ذلك دعاء اليوم التاسع:

  • قال ابن عباس النبي إن صلى الله عليه وسلم كان يدعو الله في اليوم التاسع من رمضان قائلًا: «اللَّهُمَّ اجْعَلْ لِي فِيهِ نَصِيباً مِنْ رَحْمَتِكَ الْوَاسِعَةِ، وَاهْدِنِي فِيهِ بِبَرَاهِينِكَ الْقَاطِعَةِ السَّاطِعَةِ، وَخُذْ بِنَاصِيَتِى إِلَى مَرْضَاتِكَ الْجَامِعَةِ، بِمَحَبَّتِكَ يَا أَمَلَ الْمُشْتَاقِينَ».
  • اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، اللهم إني أعوذ بك من الفقر والقلة والذلة، وأعوذ بك من أن أَظلِم أو أُظلَم ، يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك.
  • اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى محَمَّدٍ وَعَلَى آلِ محَمَّدٍ كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى محَمَّدٍ وَعَلَى آلِ محَمَّدٍ كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ.

أدعية مستجابة في التاسع من رمضان

يدعو الإنسان ربه بما يتمناه قلبه، فيتوجه إليه بقلب سليم خالٍ من الحقد والبغضاء، فيطلب منه المغفرة، ويحمد الله على نعمه ويثني عليه، ويصلي على نبيه، ثم يبدأ بالقنوات والرجاء والتوسل لله بأن يدعوه بأسمائه الحسنى، وفي اليوم التاسع من رمضان يكثف المسلم دعاه:

  • اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، فإنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يعز من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت لا منجى منك إلا إليك.
  • اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني.
  • اللَّهُمَّ اقْسِمْ لَنَا مِنْ خَشْيَتِكَ مَا تَحُولُ بِهِ بَيْنَنَا وَبَيْنَ مَعْصِيَتِكَ وَمِنْ طَاعَتِكَ مَا تُبَلِّغُنَا بِهَا جَنَّتَكَ وَمِنَ اليَقِينِ مَا تُهَوِّنُ بِهِ عَلَيْنَا مَصَائِبَ الدُّنْيَا وَمَتِّعْنَا بِأَسْمَاعِنَا وَأَبْصَارِنَا وَقُوَّتِنَا مَا أَحْيَيْتَنَا وَاجْعَلْهُ الوَارِثَ مِنَّا وَاجْعَلْ ثَأْرَنَا عَلَى مَنْ ظَلَمَنَا وَانْصُرْنَا عَلَى مَنْ عَادَانَا وَلاَ تجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِي دِينِنَا وَلاَ تَجْعَلِ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا وَلَا مَبْلَغَ عِلْمِنَا وَلاَ تُسَلِّطْ عَلَيْنَا مَنْ لَا يَرْحَمُنَا.
  • اللهمّ يا مسخّر القويّ للضّعيف، ومسخّر الشّياطين، والجنّ، والرّيح، لنبيّنا سليمان، ومسخّر الطّير والحديد لنبيّنا داود، ومسخّر النّار لنبيّنا إبراهيم، اللهمّّ سخّر لي زوجًا يخافك يا ربّ العالمين بحولك، وقوّتك، وعزّتك، وقدرتك، أنت القادر على ذلك وحدك لا شريك لك، اللهمّ يا حنّان، يا منّان، يا ذا الجلال والإكرام، يا بديع السّماوات والأرض، يا حيّ يا قيّوم.

أعمال اليوم التاسع من رمضان

أخي المسلم إن رمضان فرصة للتوابين والخاشعين، فلا تضيع هذه الفرصة من يديك واغتنمها بالتقرب إلى الله بالأعمال الصالحة، والدعاء، وصلة الأرحام، ومن أعمال اليوم التاسع من رمضان:

  • قيام الليل، الحرص على قراءة القرآن الكريم.
  • صلة الأرحام، وتوزيع الصدقات للفقراء والمساكين.
  • إخراج زكاة المال.
  • الحرص على حضور مجالس العلم.
  • الدعاء بكل يوم من أيام رمضان.
  • تحري أوقات إجابة الدعاء.
  • الإكثار من الاستغفار، والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.
  • الالتزام بالصلوات الخمس، فيؤدي كل منها في وقته المحدد.
  • مساعدة الآخرين، والوقوف إلى جانبهم في محنهم.

دعاء قصير مستجاب في شهر رمضان

كل منا في قلبه أمنية ورجاء يتمنى أن يستجاب له، فالقلوب معلقة أمانيها بالخالق الوهاب، فالله الذي خلق السموات والأرض، قادر على أن يستجيب لدعائنا ويحقق لنا ما نريد، ومما يدعو به الإنسان ربه في التاسع من رمضان، هو دعاء قصير مستجاب لعل الله يستجيب ويحقق ما نريد:

  • اللـهم اٍنا نسألـُك موجباتِ رحمتـِك .. وعـزائمَ مغـفرتك .. والغـنيمةَ من كل بـِر .. والسلامة من كل إثم .. والفوزَ بالجنة.. والنجاة من النـار .. يا ذا الجلال والاكـرام.
  • لا إله إلا الله، الحليم الكريم، سبحان الله رب العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين، أسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر والسلامة من كل اثم، اللهم لا تدع لي ذنبا إلا غفرته، ولا هما إلا فرجته ولا حاجة هي لك رضا إلا قضيتها يا أرحم الراحمين.
  • اللهم أنى أتوجه اليك بعبدك ونبيك ورسولك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لتقضى حاجتى يارسول الله أنى أتوجه بك الى ربي ليشفعك فيا ويقضى حاجتى.
  • اللـهم أصلح لنا ديـنـَنا الذي هـو عـصمةُ أمرِنا .. وأصلح لنا دنيانا التي فـيها معـاشُنا .. وأصلح لنا آخرتـَنا التي اٍليها معـادنـا .. واجعل الحياة زيادةً لنا في كل خير .. واجعـل الموتَ راحةً لنا من كلِ شر.

أفضل أدعية رمضان مستجابة

إن للدعاء فضل على الإنسان فهو يقربه لربه، ويجعل إيمانه بالله يزيد، فكلما أيقن الإنسان أن الله هو القادر على الإستجابة له، وتحقيق ما يريد نال من الرضى واليقين أضعاف ما يتمناه، وتعلق قلبه بحب الله عز وجل، فعليه أن يدعو الله في اليوم التاسع من رمضان بأفضل أدعية رمضان:

  • اللهـم أحـسِـن عاقبتنا في الأمـور كلـها .. وأجـرِنا من خِـزي الدنيا وعـذاب الآخـرة .. اللهـم إنا نسألك اٍيمانـًا كاملاً .. ويقـينـًا صادقـًا .. وقـلبًا خاشعًا ..ولسانًا ذاكرًا ..وتوبة نصوحة .. وتوبة قبل الموت .. وراحة عند الموت .. والعـفـو عـند الحساب .. ونسألك الجنةَ ونعـيمَها .. ونعـوذ بك من النار .. يارب العـالمين.
  • اللَّهُمَّ إنِّي عَبْدُكَ وابْنُ عَبْدِكَ وَابْنُ أَمَتِكَ، نَاصِيَتِي بِيَدِكَ، مَاضٍ فِيَّ حُكْمُكَ، عَدْلٌ فِيَّ قَضَاؤُكَ، أَسْأَلُكَ بِكُلِّ اسْمٍ هُوَ لَكَ، سَمَّيْتَ بِهِ نَفْسَكَ، أَوْ أَنْزَلْتَهُ فِي كِتَابِكَ أَوْ عَلَّمْتَهُ أَحَداً مِنْ خَلْقِكَ، أَوْ اسْتَأْثَرْتَ بِهِ فِي عِلْمِ الغَيبِ عِنْدَكَ، أَنْ تَجْعَلَ القُرآنَ رَبِيعَ قَلْبِي، وَنُورَ صَدْرِي، وَجَلاءَ حُزنِي، وَذَهَابَ هَمِّي.
  • اللهم لك أسلمنا، وبك آمنا، وعليك توكلنا، وإليك أنبنا، وبك خاصمنا، وإليك حاكمنا، اغفر لنا ما قدمنا وما أخرنا، وما أسررنا، وما أعلنا، وما أنت أعلم به منا.
  • له أن يدعو ما يتمناه، ويطلب حاجته من الله عز وجل، وذلك بعد الثناء على الله سبحانه وتعالى، والصلاة على نبيه محمد صلى الله عليه، من ثم يسأل الله حاجته.

الدعاء المستحب في التاسع من رمضان

خير ما نبدأ به الدعاء هو ذكر الله والثناء عليه، والصلاة والسلام على على رسوله الكريم، فاللهم لا تترك في قلوبنا أمنية إلا حققتها في شهر الفضيل هذا، ولا تزغ قلوبنا بعد أن هديتنا، واصرف عنا مقتك وغضبك يا رحمن، وخير ما يدعو به المسلم في التاسع من رمضان هو:

  • اللهـم أحـسِـن عاقبتنا في الأمـور كلـها .. وأجـرِنا من خِـزي الدنيا وعـذاب الآخـرة .. اللهـم إنا نسألك اٍيمانـًا كاملاً .. ويقـينـًا صادقـًا .. وقـلبًا خاشعًا ..ولسانًا ذاكرًا ..وتوبة نصوحة .. وتوبة قبل الموت .. وراحة عند الموت .. والعـفـو عـند الحساب .. ونسألك الجنةَ ونعـيمَها .. ونعـوذ بك من النار .. يارب العـالمين.
  • لا إله إلا الله الحليم الكريم، سبحان الله رب العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين، أسألك مُوجِبات رحمتك، وعزائمَ مغفرتك، والغنيمة من كل برّ، والسلامة من كل إثم، لا تدع لي ذنبًا إلا غفرته، ولا همًَّا إلا فرَّجته ، ولا حاجة هي لك رضًا إلا قضيتها يا أرحم الراحمين.
  • أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ شَجَرَةِ ٱلنُّبُوَّةِ، وَمَوْضِعِ ٱلرِّسَالَةِ، وَمُخْتَلَفِ الْمَلاَئِكَةِ، وَمَعْدِنِ الْعِلْمِ، وَأَهْلِ بَيْتِ الْوَحْيِ، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ الْفُلْكِ الْجَارِيَةِ فِي ٱللُّجَجِ الْغَامِرَةِ، يَأْمَنُ مَنْ رَكِبَهَا، وَيَغْرَقُ مَنْ تَرَكَهَا، الْمُتَقَدِّمُ لَهُمْ مَارِقٌ، وَالْمُتَأَخِّرُ عَنْهُمْ زَاهِقٌ، وَٱللاَّزِمُ لَهُمْ لاَحِقٌ، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ.
  • اللهم اغـفـر لنا ذنوبنا .. ووسـّع لنا خُـلُــقـنا .. وطيّب لنا كسـبنا .. وقنـِّعـنا بما رزقـتنا .. ولا تـذهِب قـلوبـَـنا اٍلى شيء ٍ صرفـتَـه عـنـّـا.

يتقرب العبد إلى ربه بأعماله الصالحة، فهو يقبل على الله بقلبه، وهو متيقن بالإجابة لما ما يطلبه من الله، وإن لم تكن الإجابة سريعة، فإن عوض الله آتٍ لكل ما خسره الإنسان، وقد حرص النبي صلى الله عليه وسلم على الدعاء، خاصة في أيام شهر رمضان، فخصص دعاء لكل يوم، منها دعاء اليوم التاسع من رمضان.