سورتان في القرآن، يتميزون بميزة أن الأولى تنتهي بكلمة هي بداية للسورة الثانية، تعتبر الالغاز من اهم الاساليب التي يتم استخدامها لتحفيز الدماغ، علي التفكير والبحث عن الحل، للالغاز المطروحة، والتي تم تداولها منذ قديم الازمان، حيث تعتبر الغاز الايات القرانية، من اهم الاساليب التي تحفز الاشخاص الي البحث في علوم الدين، والتبحر في القران الكريم، وتفسيره والبحث في كافة الامور المتعلقة به، فدعونا نجيب عن اللغز التالي، سورتان في القرآن، يتميزون بميزة أن الأولى تنتهي بكلمة هي بداية للسورة الثانية.

سورتان في القرآن، يتميزون بميزة أن الأولى تنتهي بكلمة هي بداية للسورة الثانية

يحتوي القران الكريم علي ما يقارب 114 سورة، بين مكية ومدنية، نزلت علي نبي الله محمد صلي الله عليه وسلم، والتي قام بجمعها الصحابة الكرام في مصحف واحد بعد وفاة النبي محمد صلي الله عليه وسلم، حيث يبحث اللغز السابق حول، سورتين من القران الكريم، حيث تنتهي السورة باسم سورة اخري في القران الكريم، حيث تكمن الاجابة عن اللغز من خلال التالي:

اجابة اللغز: سورتي القدر والفجر، في قوله تعالي: “سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ”

ماهما السورتان التي تبدأ احداهما بنفس الكلمة التي تنتهي بها الاخرى

تنتهي سورة القدر، باسم سورة الفجر، في قوله تعالي: “سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ” حيث تعتبر سورة القدر من السور المكية، التي تقدر عدد اياتها بخمس ايات، انتهت باسم الفجر، والتي تعرف بانها احدي سور القران الكريم، والتي تعرف ايضا انها من السور المكية، التي انزلت علي النبي محمد صلي الله عليه وسلم في مكة المكرمة، والتي تتراوح عدد اياتها ب30 اية حيث عبرت سورة القدر عن الفجر من خلال ذكرها في السورة للتوظيح علي اهمية الفجر .

سورتان في القرآن، يتميزون بميزة أن الأولى تنتهي بكلمة هي بداية للسورة الثانية، انتهت سورة القدر بكلمة الفجر، والتي تعرف انها احدي اسماء السور القرانية، التي انزلت علي النبي محمد صلي الله عليه وسلم في مكة المكرمة.