هل يجوز قطع صيام القضاء، تناول كتاب الفقه الكثير من الأبواب التي تهم حياة المسلم، ولعل من بين الأبواب التي تناول الحديث عنها باب الصيام بمختلف أنواعه صيام التطوع و صيام رمضان و صيام القضاء، فشهر رمضان شهر أوجب الله سبحانه وتعالى فيه الصيام للعباد فيتم الصيام منذ اليوم الأول بعد رؤية الهلال حتى آخر يوم في رمضان دون التجاوز عن يوم من الأيام بدون عذر شرعي، فالسيدات يحدث أن تأتيهم الدورة الشهرية وهي من المفطرات في شهر رمضان وجب على المرأة قضاء هذه الأيام التي أفطرت فيهم وتعتبر هذه الأيام دين عليهم، وجب قضاؤهم بعد رمضان، و قد يكون القضاء على نذر نذره المرء فوجب عليه قضاؤه، و قد كثرت التساؤلات حول هل يجوز قطع صيام القضاء، هذا ما سنعرفه فيما يلي.

هل يجوز قطع صيام القضاء

هل يجوز قطع صيام القضاء، هو أمر غير جائز و إكمال الصيام و عدم الإفطار، ومن يقطع صيامه متعمدا عليه بالتوبة إلى الله عما فعل، فصيام القضاء هو عبارة عن صيام الأيام الذي أفطر فيهم المرء في شهر رمضان المبارك لوجود عذر شرعي و صيام النذر، ونستند في ذلك على قول ابن قدامة حيث فال:  ( ومن دخل في واجب كقضاء رمضان أو نذر أو صيام كفارة، لم يجز له الخروج منه، و ليس في هذا خلاف بحمد الله).

حكم الإفطار في قضاء الصوم الواجب

حكم الإفطار في قضاء واجب، وضحنا في أعلاه أنه لا  يجوز قطع صيام القضاء، و حكم الإفطار متعمدا أو غير متعمد في أيام قضاء الصيام الواجب عليه، فالصحيح و الواجب إكمال الصيام ولا يجوز الإفطار في صيام قضاء رمضان أو كفارة و كل ما عليها التوبة عما فعلت، وذلك استناداً على قول النووي، حيث قال: ( لو جامع في صوم غير رمضان من قضاء أو نذر و غيره فلا كفارة، وبه قال الجمهور و قال قتادة، تجب الكفارة فب إفساد قضاء رمضان).

وهذا يكون رداً على استفسار هل يجوز قطع صيام القضاء، واتضح أنه لا يجوز و الواجب إكمال الصيام.