اول قبلة للمسلمين قبل الكعبة، يقع المسجد الأقصى في البلدة القديمة من القدس التي تعتبر كأقدس موقع في العالم الإسلامي بعد الكعبة المشرفة، فقد تم بناء المسجد الأقصى على قمة جبل الهيكل المزعوم، المعروف باسم مجمع الأقصى أو الحرم الشريف في الدين الإسلامي، حيث من المتعارف عليه عند المسلمون بأن النبي محمد صلى الله عليه وسلم تم نقله من الحرم المكي إلى المسجد الأقصى أثناء الرحلة الإسراء والمعراج، حيث يقول الدين الإسلامي بأن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قد أدى الصلاة في المسجد الأقصى من أجل هذا الموقع المقدس عند المسلمين حيث كانت صلاته في المسجد الأقصى في الشهر السادس عشر أو السابع عشر بعد هجرته من مكة إلى المدينة المنورة، عندما أمره الله بالتوجه نحو الكعبة المشرفة في مكة المكرمة، ومن خلال السطور التالية سنجيب لكم على السؤال المذكور في عنواننا الرئيس عن اول قبلة للمسلمين قبل الكعبة.

اول قبلة للمسلمين قبل الكعبة

لقد كان مبنى المسجد الأقصى عبارة عن مكان مغطى حيث أنه في الأصل هو عبارة عن بيت صغير للصلاة أقامه الخليفة عمر بن الخطاب الخليفة الثاني المعروف للخلافة الراشدة بعد النبي عليه الصلاة والسلام، حيث تمت عملية إعادة بناؤه وتوسعته من قبل الخليفة الأموي عبد الملك الذي هو احد أشهر الخلفاء الراشدين، كما إن انتهى من بناء المسجد الأقصى ابنه الوليد في العام 705 ميلادي، كما أن المسجد الأقصى قد دمره زلزال في العام 746 للميلاد حيث تمت اعادت بناؤه من قبل الخليفة العباسي المنصور في العام 754 للميلاد، كما تمت عملية أعادة بناؤه مرة أخرى في العام 780 للميلاد، كما أتى زلزال آخر ودمر الأغلبية العظمى من المسجد الأقصى في العام 1033 للميلاد، ولكن بعد ذلك بعامين بنى الخليفة الفاطمي علي الظاهر مسجدًا آخر يتم الاحتفاظ بمخططها التفصيلي في الهيكل الحالي للمسجد الأقصى، حيث تعود الفسيفساء الموجودة على القوس في نهاية صحن المسجد أيضًا إلى عصره.

  • السؤال هو : اول قبلة للمسلمين قبل الكعبة؟
  • الإجابة هي : اول قبلة للمسلمين قبل الكعبة هي المسجد الأقصى الشريف.