ان اأطفال هم اجمل شيء في الحياة، ان الحياة تحلو بهم، فهم زيناة الحياة الدنيا، فهم روح الحياة وعطرها وهم البسمة البريئة ورؤية الحياة البسيطة، حيث ان قلوبهم نظيفة لا يشوشه شيئ ولا يملؤه الا حب وحنان، وهي المسامحة الحيوية والعفوية في كل شيء، حيث ان الطفولة تعتبر ربيع الحياة، وبراعم متفتحة تملأ الدنيا بروح زكية وعطرة، وهي الاحلام والامل وهي مثل قطرات الندى فوق الورود الجميلة في صباحات الحياة المشرقة، لذالك سنطرح لكم اجمل الصور عن الاطفال.

احلى الصور للاطفال الصغار

مجموعة من احلى الصور للاطفال الصغار نقدمها لكم لتشاركوها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع الأهل والاحبة والاصدقاء نتمنى أن تنال على اعجابكم.

ما أجمل الطفولة تجد في ابتسامتهم البراءة، وفي تعاملاتهم البساطة لا يحقدون، وإن أصابهم مكروه لا يتذمرون. يعيشون اليوم بيومه بل الساعة بساعتها لا يأخذهم التفكير، ولا التخطيط لغد، ولا يفكرون كيف سيكون، وماذا سيعملون.

الأطفال أحاسيسهم مرهفة، وأحاديثهم مشوقة، وتعاملهم محبة. الأطفال إن أسأت إليهم اليوم في الغد ينسون، وبكلمة تستطيع أن تمحو تلك الإساءة ذلك لأن قلوبهم بيضاء لا تحمل على أحد. وبتعاملك اللطيف القريب لقلب الأطفال يعطوك كامل مشاعرهم حباً، واحتراماً، وتعلقاً.

الطفولة صفحة بيضاء، وحياة صفاء ثغر باسم، وقلب نقي، وروح براءة، وهيقصّة حُلم، وقصيدة أمل، وخاطرة عذوبة. الطفولة شجرة نقاء، وأغصان عفويّة تحمل ثمار القبول، والمُتعة، وربيع وزهر، وأكاليل ياسمين تتقلّد جيد الحياة، فتكون زينة لها.

في ضحكة الأطفال زرقة السماوات، واتساع البحر، ولمعان الأنجم، وفيها سلسبيل يجري، ورائحة الأرض لما زارها المطر. مما يبعث السعادة مشاهدة الأطفال، وهم يلعبون في سعادة تتداخل أصواتهم ضجيجاً، تعبيراً عن ذواتهم البريئة معلنة أننا نمارس طفولتنا بكل شجاعة.

الأطفال هم سعادة الكبار بسعادتهم علموا الكبار ما هي السعادة. على قيد الصباح، وضحكات الأطفال، وهمساتهم الرقيقة، حتى بكثرة شكاويهم يكون الصباح جميل. سعادة الأطفال، و ابتسامتهم الجميلة تنسيك تعب، ومجهود أثقل كاهلك.

ان الطفولة هي ربيع الحياة، وايضا براعمها المتفتحة والتي تملأ الدنيا بالروائح الزكية والعطرة، وهي الاحلام والامل وهي مثل قطرات الندى فوق الورد الجميل في الصباح، وهم زينة الحياة الدنيا، حيث انهم يعطون الامل والتفائل للافراد، دمتم بخير.