ماذا تسمى العشر الوسطى من رمضان، مع بدء نسائم رمضان الملوحة في الآفاق، حيث يهل شهر رمضان علينا بنسائمه العظيمة في الثاني عشر من شهر  أبريل المقبل، و ذلك تبعا للتوقعات الفلكية، فشهر رمضان هو الشهر الذي فرض الله سبحانه و تعالى على عباده المسلمين الركن الرابع من أركان الإسلام وهو ركن الصيام، وهو الامتناع عن الصيام و القيام لمدة 30 يوما، و ليس فقط ذلك بل الامتناع عن الفواحش و المعاصي، و الإكثار من الصلاة و العبادات و الطاعات، فهو شهر فضيل نزل فيه القرآن الكريم على النبي صل الله عليه و سلم، وقد تساءل الكثيرون عن ماذا تسمى العشر الوسطى من رمضان، وما فضل العشر الوسطى من رمضان، من خلال ما يلي سنعرف ذلك.

ماذا تسمى العشر الوسطى من رمضان

شهر رمضان مقسم إلى ثلاثة عشرات، العشر الأوائل و العشر الوسطى، و العشر الأواخر من رمضان، فقد سميت كل عشر منهم باسم معين، فشهر رمضان هو غرة الشهور، ومكاسب الخيرات في جميع الدهور، و هي من الأيام الفاضلة  و ليال مباركة، هي من الفرص التي يمنحها الله سبحانه و تعالى للعباد من أجل التقرب إلى الله عزوجل بالطاعات و العبادات و الصيام و القيام، العشر الوسطى من رمضان كانت مليئة بالفتوحات التي نصر الله سبحانه و تعالى عباده المسلمين، و أذل بها المنافقين و المشركين، فشهر رمضان أوله رحمة، وأوسطه مغفرة، وآخره عتق من النار،  فماذا تسمى العشر الوسطى من رمضان؟؟

  • تسمى العشر الوسطى من رمضان بأيام المغفرة.

فضل العشر الوسطى من رمضان

جميع أيام شهر رمضان لها فضل كبير و أجر عظيم، فيقسم شهر رمضان إلى ثلاثة أقسام وهي العشر الأوائل العشر الأواسط والعشر الأواخر، و لكل قسم فضائل ومميزات خاصة به، ومن فضل العشر الوسطى من رمضان:

  •  في العشر الوسط فتوحات عظيمة على المسلمين، نصر الله فيها الإسلام وأهله، وأذل فيها أهل الإلحاد والمشركين.
  • نصر الله الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه يوم بدر، وهو السابع عشر من رمضان، و سمي بيوم الفرقان.
  •  كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف في العشر الوسط، في سنة من السنين، وبعد أن علم النبي أن ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان، اعتكف في العشر الأواخر.
  • في العشر الوسطى من رمضان مغفرة و رحمة، فهي أيام الرحمة، فعلى العباد استغلاها في القيام و الطاعات و العبادات.