ما وصف المسجد الاقصى، ذُكر إسم المسجد الاقصى في القرآن الكريم، حيث قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم في سورة الإسراء: { سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ}، كما ويعتبر المسجد الاقصى، هو أولى القبلتين، ويعد المسجد الاقصى من إحدى أكبر المساجد الثلاثة التي يشتدُ إليها الرحال، ويتواجد المسجد الاقصى في البلدة القديمة المتواجد في مدينة القدس الواقعة في دولة فلسطين، ويعتبر المسجد الاقصى من إحدى المعالم الإسلامية التي يحملُ العديد من المسلمين مكانةً في قلوبهم لهُ، ويستفسر العديد حول إجابة ما وصف المسجد الاقصى، والتالي الرد على إستفسار ما وصف المسجد الاقصى.

وصف المسجد الاقصى

يعتبر المسجد الاقصى، من ضمن المعالم الإسلامية للمسلمين، ومرتبط بحادثة الإسراء والمعراج، كما ويعد المسجد الاقصى هو ثاني مسجد وجد على الأرض، حيث عن أبي ذر، رضي الله عنه قال: {قلت يا رسول الله: أي مسجد وضع في الأرض أول؟، قال: المسجد الحرام، قلت: ثم أي؟، قال: المسجد الاقصى، قلت: كم بينهما؟، قال أربعين سنة، ثم قال: أينما أدركتك الصلاة فصل فهو مسجد}، ويرتبط المسجد الاقصى في حادثة ليلة الإسراء والمعراج، وويعتبر المسجد الأقصى هو المكان الذي عرج سيدنا محمد صل الله عليه وسلم، منه إلى السماء السابعة، ويستفسر العديد حول إجابة إستفسار ما وصف المسجد الاقصى، والتالي الرد على إستفسار ما وصف المسجد الاقصى:

  • يقع في البلدة القديمة، المتواجدة في مدينة القدس الواقعة في دولة فلسطين.
  • مساحته تبلغ مئة وأربع وأربعون ألف متر مربع.
  • يتسع لأداء 500 ألف شخص لأداء الصلاة فيه.
  • يملك المسجد الأقصى أربع مآذن.
  • يصنف كونه أحد أكبر مساجد العالم.
  • يعد المسجد الاقصى من المساجد التي تُشد إليها الرحال.
  • يضم المسجد الأقصى حوالى المئتان معلم معماري وتراثي.
  • تم تسمية المسجد الاقصى، بهذا الاسم، نسبةً إلى بعد المسافة بينه وبين المسجد الحرام.
  • كان يُطلق قديماً عليه مسمى بيت المقدس.

من بنى المسجد الأقصى

يعتبر المسجد الاقصى، من ضمن المعالم الإسلامية المهمة لكافة المسلمين، ولأجل ذلك يستفسر العديد حول إجابة إستفسار من بنى المسجد الأقصى، والتالي الرد على إستفسار من بنى المسجد الأقصى:

  • يوجد من أرجع بناء المسجد الأقصى إلى إبراهيم عليه السلام، حيث قال الله تبارك وتعالى: { وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ القَوَاعِدَ مِنَ البَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ العَلِيمُ}.
  • ومنهم من أرجع بناء المسجد الاقصى، إلى سُليمان عليه السلام. حيث قال سيدنا محمد: { عنِ النَّبيِّ صلَّ الله عليهِ وسلَّم قال: لمَّا فَرغَ سُليمانُ بنُ داودَ مِن بِناءِ بَيتِ المَقدِس سَأَل اللهَ ثلاثاً، حُكماً يُصادُف حُكمهُ ومُلكاً لا يَنبِغي لأَحدٍ مِن بَعده وألَّا يأتيَ هذا المَسجد أحدٌ لا يُريد إلاَّ الصَّلاة فيهِ إلَّا خَرجَ من ذُنوبِه كَيومِ وَلدتهُ أمُّه، فَقال النَّبي عليه الصّلاة والسّلام: أمَّا اثنتَانِ فقَد أُعطيهِما وأَرجو أن يَكونَ قَد أُعطيَ الثَّالثة}.

أبواب المسجد الأقصى

يبلغ حجم مساحة المسجد الأقصى حوالي مئة وأربع وأربعون ألف متر مربع، ولأجل هذه المساحة الكبيرة، يوجد للمسجد الاقصى، أكثر من باب، ويستفسر العديد حول الرد على إستفسار أبواب المسجد الأقصى، والتالي الرد على إستفسار أبواب المسجد الأقصى:

  • باب العمود.
  • باب الساهرة.
  • باب الأسباط.
  • باب المغاربة.
  • باب النبي داود.
  • باب الخليل.
  • الباب الجديد.
  • باب الرحمة.
  • باب حطة.
  • باب الملك فيصل.
  • باب الغوانمة.
  • باب الناظر.
  • باب الحديد.
  • باب القطانين.
  • باب المطهرة.
  • باب السلسلة.

وللمسجد الأقصى فضائل كثيرة، ويملك مكانة كبير عند المسلمين، ويأتيه السياح من مختلف مناطق العالم، وهكذا نكون وصلنا إلى نهاية الرد على إستفسار ما وصف المسجد الاقصى.