تحول الماده من الحاله السائله الى الحاله الغازيه يسمى، تعتبر تحولات المادة شكل من أشكال التغير الفيزيائي أو الطبيعي الذي تتعرض له المادة، حيث يمثل التغير الفيزيائي كل التغيرات التي تتعرض لها المادة سواء في حالتها او شكلها دون أن يحدث تغيير في خصائص المادة الأساسية، ومن الامثلة على التغير الفيزيائي انصهار الثلج، تبخر الماء، تسامي اليود، انصهار الشمعة، طحن السكر وغير ذلك، يمكن لأي مادة أن تتحول من حالة إلى حالة أخرى عندما تتوفر عوامل تساعد على التغير، وغالباً ما يحدث التحول في المادة إما تحت تأثير التسخين أو التبريد، وفي سياق دراسة تحولات المادة يأتي سؤال تحول الماده من الحاله السائله الى الحاله الغازيه يسمى، ضمن أسئلة كتاب الطالب في مبحث العلوم المقرر للفصل الدراسي الثاني للصف الرابع الابتدائي.

تحول الماده من الحاله السائله الى الحاله الغازيه

  • تحول الماده من الحاله السائله الى الحاله الغازيه يسمى التبخر أو التبخير.

عندما تتعرض المادة في حالتها السائلة إلى تسخين وحرارة مرتفعة فإن جزيئات المادة تبدأ بالتفكك والتحول من الحالة السائلة إلى الحالة الغازية ويُطلق على هذه العملية عملية التبخير أو التبخر، حيث تحدث عملية التبخر بشكل واضح في دورة الماء في الطبيعة، عندما تتبخر مياه البحار والمحيطات بفعل أشعة الشمس وحرارتها لتتصاعد إلى أعلى، ثم تتكاثف وتتحول من الحالة السائلة إلى الحالة الغازية بالتبريد لتصبح قطرات ماء تتجمع في الغيوم والسحب، وعند امتلاءها بالمياه تتساقط على شكل أمطار أو بَرَد أو ثلوج.

إن تحول الماده من الحاله السائله الى الحاله الغازيه يسمى التبخير، حيث تتعرض المواد للتبخير تحت تأثير درجات الحرارة المرتفعة، يُذكر أن المياه الموجود في المسطحات المائية يتبخر بشكل مستمر، حيث تؤثر عوامل ثلاثة في عملية التبخر هي : درجة الحرارة فكلما زادت درجة الحرارة يزداد معدل التبخر مع العلم أن الماء يتبخر عند جميع درجات الحرارة لكنه يزداد بازياد الحرارة، ومساحة السطح كلما زادت مساحة السطح تبخر الماء بشكل أسرع، وكذلك وجود الرياح وسرعتها حيث كلما كانت الرياح نشطة وسريعة زاد من معدل التبخر.