يكون التماثل كرويًا إذا كانت أجزاء الجسم مرتبة دائريًا حول نقطة مركزية. في البيئة نجد بأن أجسام الحيوانات تتناسق بشكل تام مع البيئة المحيطة بها، حيث يمكننا أن نجد في البيئة الحيوانات ذات النشاط المرتفع ثنائية التناظر بشكل عام، بحيث يكون النصفان المتناظران والمتقابلان متصلان ببعضهما البعض وليسا منفصلان عن بعضهما، فهنالك حيوانات ذات تناظر جانبي وهناك حيوانت أخرى ذات تناظر شعاعي، وفي هذا المقال سنتحدث عن النوع الذي يكون التماثل كرويًا إذا كانت أجزاء الجسم مرتبة دائريًا حول نقطة مركزية.

يكون التماثل كرويًا إذا كانت أجزاء الجسم مرتبة دائريًا حول نقطة مركزية

الحيوانات ذات التناظر الجانبي أو ما يسمى بالتماثل الجانبي هي تلك الحيوانات التي يمكن تقسيمها الى نصفين متماثلين تماماً أمام المرآة، بحيث يكون كل نصف على مستوى الآخر تماماً، ومن الجدير بالذكر بأن التماثل الجانبي يحتوي على رأس للحيوان وكذلك على أطراف للجسم، وفي غالبية هذه الحيوانات تتواجد الأعضاء الحساسة التي تساعد الحيوان على الرؤية واللمس والشم في مقدمة الرأس على سبيل المثال العيون والفم والأنف، بحيث يقترن كل من جانبي الرأس الأيمن والأيسر معاً، ومن الجدير بالذكر هنا بأن التماثل الجانبي هو أكثر أنواع التماثل شيوعاً في أجسام الحيوانات، حيث أن هذه الحيوانات تتميز بوجود ظهر لها في الأعلى وبطن أيضاً في الأسفل، كما تمتلك ذيلاً وجانب أيمن وجانب أيسر متماثلان بشكل كبير.

  • إذا كانت أجزاء الجسم مرتبة دائريًا حول نقطة مركزية. هي عبارة خاطئة لأنه يعتبر تماثل جانبي.

يرتبط التماثل الجانبي في الحيوانات بالظاهرة العمودية، حيث يتطور اتجاه تركيز فريق الإحساس في المقدمة، بمعنى أدق إن هذه الحيوانات تمتلك حساسية اتجاهية وحركية بشكل عام، ونجد في الحيوانات ذات التماثل الجانبي بأن رأسها هو أول جزء من جسمها يواجه عوامل الخطر في غالبية الأحيان كما يواجه الطعام كذلك وكافة المحفزات الأخرى، مما يؤدي الى تكيف الرأس مع هذه المحفزات عن طريق الإختباء أو السباحة أو الزحف.