مكان يحرم على النساء دخوله، قامت وزارة السياحة والآثار في فلسطين بإعداد قائمة تمهيدية للمواقع الاثرية المتواجدة في فلسطين لكي تقوم بضمها الى منظمة الأمم المتحدة للعلم والتربية والثقافة أو ما يطلق عليها اسم اليونسكو، ، وكان موقع دير مار سابا من أبرز المواقع التي ذكر اسمها من بين عشرين موقع أثري في فلسطين لنيل فرصة الضم الى اليونسكو للتراث العالمي خلال العام 2016 ميلادي، ومن المواقع الأخرى التي تم ترشيحها للضم هي كهف شقبا وجبل جرزيم وتل ام عامر والميناء القديم في غزة، ولقد سبق وأن نجحت فلسطين بضم منطقة مدرجات المائية من قرية بتير الى اللائحة الخاصة بالتراث العالمي، وسنسلط الضوء في هذا المقال بشكل خاص على مكان يحرم على النساء دخوله في فلسطين.

القديس مار سابا

نتيجة بحث الصور عن تاريخ عيد مار سابا

يقع دير القديس مار سابا في مدينة بيت لحم في فلسطين، ولقد تم بناء هذا الدير قبل حوالي 1500 سنة، حيث أنه يضم بشكل أساسي ديراً ومقبرة للقديسين، ومن الجدير بالذكر بأن دير مار سابا يتميز بالفن المعماري الفريد وبقوانيه الخاصة به، ومن أهم وأغرب تلك القوانين هو أنه عبارة عن مكان يحرم على النساء دخوله، كما انه تم حضر أكل التفاح في دير مار سابا، ويحتاج الوصول الى دير مار سابا السير للعديد من الكيلومترات في المناطق الوعرة والمتعرجة وسط المظاهر الطبيعية الخلابة من الجبال والأشجار المحيطة بالممر المفضي الى دير مار سابا.

تاريخ عيد مار سابا

نتيجة بحث الصور عن تاريخ عيد مار سابا

لقد تم بنار دير مار سابا بطريقة هندسية ملفتة جداً للأنظار، حيث تم انشاؤه قبل 1500 عام مضى، على يدي الراهب ، المسمى سابا، حيث قام الراهب سابا بمشاركة عدد من الرهبان ببناء الدير فوق سفوح أحد جبال مدينة بيت لحم في فلسطين، حيث يكاد يجزم من يرى الدير من بعد بأنه منحوت داخل الجبل بطريقة هندسية المحيطة، ولعل السبب في تصميمة بهذه الطريقة هي رغبة الرهبان بوصف الرهبنة الصعبة التي أرادوا من خلال هذا الدير الرمز لها، ويقصد هذا الدير عدد من رجال الدين المسيحي من مختلف أنحاء العالم، وعلى حسب الروايات التاريخية تشير بأن الراهب سابا أصبح راهباً في سن صغيرة جداً لا تتعدى الثمانية سنوات، حيث جاء الراهب سابا الى مدينة بيت لحم في عمر 18 عاماً وتفي فيها في العام 532 ميلادياً، ولقد تم دفن جثمان الراهب سابا في دير مار سابا في تابوت زجاجي بعد تحنيطه، كما ان الدير يحتوي على عدد من المقابر التي دفن فيها رهبان هذا الدير.

يتميز دير سابا بكونه تحفة معمارية تاريخية متواجدة على أراضي جبال مدينة بيت لحم في فلسطين، حيث يتواجد المبنى على شكل طبقات على ارتفاعات مختلفه من هذا الجبل، كما أنه يحتوي على عدد من الآبار التي تبنع منها المياة العذبة وسط مناظر طبيعية خلابة ومميزة، ويواصل دير مار سابا تطبيق بعض التقاليد والقوانين التي سنها الراهب سابا عند انشاء هذا الدير ومن أبرزها هو أنه مكان يحرم على النساء دخوله، ويمكنهن فقط الوقوف على بابه والنظر الى داخله دون الدخول فيه، كما يمكنهن الحصول على الماء من ينابيعه وشربها بهدف نيل البركة من الدير كما يعتقدون، حيث أن هنالك أسطورة قائمة على أن دخول النساء الى الدير سيؤدي الى حدوث زلزال مدمر في المنطقة.