من العوامل المؤثرة على السرعة المتجهه، تنقسم الكميات في الفيزياء الى كميات قياسية وكميات متجهة، أما الكميات القياسية فهي الكميات التي يتم التعبير عنها بمقدار، دون الحاجة للتعبير عنها من خلال الاتجاه، وهي مثل الطول والمساحة، والحجم والمسافة والزمن، والكتلة والكثافة والضغط، بينما الكميات المتجهة هي الكميات التي يتم التعبير عنها بمقدار واتجاه، ومن اهم الأمثلة على الكميات المتجهة، السرعة المتجهة، وهي مدار حديثنا في هذا المقال، حيث ان السرعة المتجهة عبارة عن كمية فيزيائية متجهة، يتم التعبير عنها من خلال مقدار السرعة واتجاه السرعة، بحيث نقول ان الجسم تحرك لمسافة 20 كم/ ساعة باتجاه الشرق، اي نحدد السرعة المتجهة من خلال مقدار السرعة التي يتحرك بها الجسم، واتجاه حركة هذا الجسم، ويمكن التعبير عن السرعة المتجهة من خلال قانون رياضي يتم من خلاله قسمة مقدار التغير في الازاحة، على مقدار التغير في الزمن، ومن خلال مقالنا سنتعرف من العوامل المؤثرة على السرعة المتجهة.

من العوامل المؤثرة على السرعة المتجهه؟

هناك نوعين للسرعة المتجهة، فمنها السرعة المتجهة المتوسطة والسرعة المتجهة اللحظية، اما السرعة المتجهة المتوسطة فهي التي يتم التعبير عنها من خلال قسمة التغير في الازاحة التي قطعها الجسم المتحرك على التغير في الزمن الذي استغرقه هذا الجسم في حركته، أما السرعة المتجهة اللحظية فهي السرعة التي يمتلكها الجسم عند لحظة معينة، ويتم قياس السرعة اللحظية للجسم المتحرك في اي لحظة من حركته، وهذه السرعة تكون خاصة باللحظة التي تم القياس فيها، ولا تشمل كل السرعة المتجهة التي قام بها الجسم من بداية الحركة وحتى نهاية الحركة، والسرعة المتجهة لها أهمية كبيرة جداً في قياس السرعة التي تتحرك بها القطارات، كما يمكن من خلالها تحديد الزمن الذي تصل فيه القطارات لوجهتها المعينة، وبعد ان وضحنا الكثير من المعلومات المتعلقة بالسرعة المتجهة سنتعرف على إجابة سؤالنا:

  • من العوامل المؤثرة على السرعة المتجهه؟
    • السرعة و اتجاه السرعة.

تعتبر السرعة واتجاه السرعة من العوامل المؤثرة على السرعة المتجهة، حيث يتم التعبير عن السرعة المتجهة من خلال مقدار السرعة واتجاه السرعة التي يتحرك بها الجسم، ولهذه السرعة نوعين السرعة المتجهة المتوسطة والسرعة المتجهة اللحظية، وقد وضحنا الفرق بينهما سابقاً.