ان مكارم الاخلاق من الصفات التي شيدها الانبياء عليهم افضل الصلاة والسلام، حيث بعث النبي محمد صلى الله عليه وسلم حتى يتمم ذالك البناء، وذالك من اجل ان يكمل مكارم الاخلاق، ان امتلاك الفرد للاخلاق دون ان يمتلك الدين يعتبر امر لا فائدة منه، قال النبي صلّ الله عليه وسلّم : (إنَّما بُعِثْتُ لأُتممَ صالحَ الأخلاقِ)، ان الاخلاق والقيم هي عبارة عن امور نبحث عنها طيل حياتنا، لانها تحدد مصير الانسان سواء كان سيء او ايجابي، فالاخلاق الحسنة من الصفات الحميدة, نستعرض معكم حوار بين شخصين عن الاخلاق.

حوار بين شخصين عن الأخلاق

  • احمد: لما انت حزين ياصديقي.
  • محمود: انني حزين على اوضاعنا وحال امتنا الاسلامية، فلم يعد الصغير يحترم الكبير ولا الصغير يحترم.
  • احمد: انت ياصديقي على حق لقد ابتعدت الاخلاق وانعدمت عند العديد.
  • محمود: ليست عند البعض ولكن الكل، تخيل يا صديقي ماذا حدث لي الان.
  • احمد: ماذا حدث لك
  • محمود: ذهبت الان الى البنك لاضع بعض النقود التي قمت بادخالها متمني من الله ان يكتب لي عمرة في ذالك السنة وبعد ان وقفت لعدة ساعات انتظر دوري، جاء دوري لاتحدث مع موظف البنك، وذالك لفتح الحساب الخاص بي.
  • احمد: نعم وبعد ذالك ماذا حدث انا منصت لك.
  • محمود: عندما اردت الاستفسار عن بعض الاشياء، ورغم عني زادت اسئلتي لوجدت الموظف صغير السن يصرخ في وجهي قائل لماذا تسال كثير لقد اخذت وقت اكثر من وقتك لن اجيبك عن اي سؤال مرة اخرى، لقد صدمت بعد ذالك من ردة فعل الموظف فكيف ربي على ذالك، ليتحدث معي بذالك الطريقة وكيف انعدمت الاخلاق عند الكثير بذالك الشكل.
  • احمد: ماذا فعلت ياصديقي هل تركته يصرخ عليك ولم توبخه.
  • محمود: لا عليك يا أخي فماذا سأفعل بعد إن أصبح هذا الشاب في هذا العمر وبهذا المركز هل سأربيه مرة أخرى ولكن عتبي على والديه الذين تركوه دون أن يزرعوا فيه النبتة الصغيرة التي لابد وان تنمو مع مرور الزمن نبتة الأخلاق الحميدة والاحترام والقيم التي تربينا عليها من قبل وموجودة بالقران وبالأحاديث النبوية والسنة.
  • احمد: لا تحزن ياصديقي لندعوا الله بالهداية لكل الامة الاسلامية وليغير احوالنا الى الافضل بإذن الله، وليرزقك الله ايضاً ماتريده وتزور الرسول صلى الله عليه وسلم بإذن الله تعالى.
  • محمود: آمين يارب العالمين انا وانت وكل المسلمين جميعاً.

أمثال وحكم عن الأخلاق

  • إذا أردت أن تطاع فأمر بما يستطاع.
  • في سعة الأخلاق كنوز الأرزاق.
  • إذا المرء لم يدنس من اللؤم عرضه فكل رداء يرتديه جميل.
  • لا يمكن للإنسان أن يصبح عالماً قبل أن يكون إنساناً.
  • إذا أنتَ أكرمت الكريم مَلكته وإن أنتَ أكرمتَ اللئيم تمردا.
  • شيئان ما انفكا يثيران في نفسي الإعجاب والاحترام.
  • السماء ذات النجوم من فوقي، وسمو الأخلاق في نفسي.
  • كفى المرء فضلاً أن تُعَدَّ معايبه. تنكشف الأخلاق في ساعة الشدّة.
  • -إذا لم تستحي فافعل ما تشاء.-الخلوق مَن إذا مَدحته خجل وإذا هجوته سكت.
  • أطهر الناس أعراقاً أحسنهم أخلاقاً.
  • لا مروءة لكذوب، ولا ورع لسيء الخلق.
  • أعرف الناس بالله أرضاهم بما قسم الله له.
  • إِذا بيئة الإِنسان يوماً تغيَّرت .. فأخلاقُه طِبقاً لها تتغير.
  • اعف عما أغضبك لما أرضاك.
  • تواضع عن رفعة، وازهد عن حكمة، وأنصف عن قوّة، واعف عن قدرة.
  • أفضل الجود العطاء قبل الموعد. ما قرن شيء إلى شيء أفضل من إخلاص إلى تقوى، ومن حلم إلى علم، ومِن صدق إلى عمل، فهي زينة الأخلاق ومَنبت الفضائل.

أحاديث عن الاخلاق

  • عن أَنسٍ رضيَ اللَّه عنه قال :كانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم أَحْسنَ النَّاسِ خُلقاً .متفقٌ عليه.
  • وعنه قال : مَا مَسِسْتُ دِيباجاً ولاَ حَرِيراً أَلْيَنَ مِنْ كَفِّ رسُولِ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ، وَلاَ شَمَمْتُ رائحَةً قَطُّ أَطْيَبَ مِن رَسُولِ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ، وَلَقَدْ خَدَمْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم عشْرَ سِنينَ ، فَما قالَ لي قَطُّ : أُفٍّ ، وَلا قالَ لِشَيْءٍ فَعلْتُهُ : لِمَ فَعَلْتَهُ؟ ولا لشيءٍ لَمْ افعَلْهُ : أَلاَ فَعَلْتَ كَذا ؟ متفقٌ عليه .
  • وعن الصَّعبِ بنِ جَثَّامَةَ رضيَ اللَّهُ عنه قال : أَهْدَيْتُ رسُولَ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم حِمَاراً وَحْشِياً ، فَرَدُّهُ عليَّ ، فلمّا رأَى مَا في وَجْهي قالَ : « إِنَّا لَمْ نَرُدَّهُ عَلَيْكَ إِلاَّ لأَنَّا حُرُمٌ » متفقٌ عليه .
  • وعن النَّوَّاسِ بنِ سمعانَ رضي اللَّه عنه قال : سأَلتُ رسُولَ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم عنِ البِرِّ والإِثمِ فقالَ : « البِرُّ حُسنُ الخُلُقِ ، والإِثمُ : ما حاكَ في نَفْسِكَ ، وكَرِهْتَ أَنْ يَطَّلعَ عَلَيْهِ النَّاسُ » رواهُ مسلم .
الاخلاق هي الارباح الطيبة التي ترافق الافراد، حيث تجذب الناس اليه وهي ايضا النور الذي ينعكس على اصحابه فتضيء روحه الجميلة وقلبه الطاهر، حيث يظهر في احسن تصرف واحسن صورة، وذالك يجعله محبوب، حيث ان الاخلاق تحمله ليرتقي بين الافراد بما ينحاز من حلو الشمائل والصفات والافعال ايضاً، حيث انها تقوم النفس وتهذبها وتجعلها تسير في طرق مزهرة تملؤها الخيرات.