من هو اول مؤذن في الاسلام، الصلاة هي عمود الدين الاسلامي، فمن تمسك بهذا الركن من أركان الاسلام صلحت حياته، ونال الاجر والثواب والخلود في الجنة في الدار الآخرة، والصلاة هي عبارة عن أقوال وأفعال محددة يقوم بها الانسان في أوقات معينة من النهار، حيث شرع الدين الاسلامي خمس صلوات في اليوم والليلة، ومن الجدير بالذكر بأن الانسان يعلم وقت الصلاة تحديداً تبعاً لسماعه صوت الآذان، فالآذان هو الاعلام والاخبار عن موعد الصلاة في اللغة، أما في الشرع فتعريف الآذان هو قول مخصص شرعه الله سبحانه وتعالى للناس لكي ينبههم ويذكرهم بدخول وقت الصلاة حيث يؤدي المؤذن ألفاظ معينة وعروفة في الآذان، ولكن في هذا المقال تحديداً سنتعرف على من هو اول مؤذن في الاسلام؟.

اول مؤذن في الاسلام

اجتهد الصاحبة رضوان الله عليهم في زمن النبي محمد صلى الله عليه وسلم في أداء العبادات وتبليغها للناس، فكانوا يتسابقون ليكونوا الأوائل في فعل الطاعات ونيل رضى الله عز وجل عنهم، ومن الاشياء التي اجتهدوا في التسابق اليها هو كيفية اعلام الناس بدخول وقت الصلوات الخمسة، فمنهم من اقترح ان يقوموا بتعليق الرايات في أوقات دخول الصلاة وازالتها بعد ذلك، والبعض الاخر قال بدق الناقوس لاعلام الناس، ولكن الصحابي الجليل عبد الله بن زيد رضي الله عنه رأى الآذان في منامه، فأخبر النبي صلى الله عليه وسلم برؤيته، فأمره النبي عليه السلام بتلقين ما رآه للصحابي بلال بن رباح، وهنا أمر النبي محمد صلى الله عليه وسلم الصحابي بلال بن رباح رضي الله عنه بالآذان من على ظهر الكعبة المشرفة.

هنا أصبحنا نعرف من هو اول مؤذن في الاسلام، حيث امتنع الصحابي بلال بن رباح عن الآذان بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم، ومن الجدير بالذكر بأن الصحابي بلال بن رباح هو من أوائل من اعتنقوا الدين الاسلامي، حيث كان عبداً فاشتراه الصاحبي أبو بكر الصديق واعتقه بعد أن ذاق ويلات التعذيب على يد المشرك أمية بن خلف، ومن ثم هاجر بلال بن رباح مع المسلمين الى المدينة المنور حيث اصبح هناك اول مؤذن في الاسلام ومؤذن الرسول عليه الصلاة والسلام.