الأم هي الحضن الدافئ الذي لا يستغني عنه الإنسان، هي الحياة التي يتنفسها، كما أنها الراحة التي تملأ الآفاق للإنسان، وهي شطر الحياة، ونصف الأسر، بل هي الحب الذي لا يتبدل، وقد كثر من يكتب عن الأم وضاقت السطور عن وفاء الأم حقها، وإليكم من موقعنا  خطبة محفلية عن الام، نتمنى أن تنال إعجابكم.

خطبة محفلية عن الام

الحمد لله والصلاة على رسول الله وبعد، لقد كرم الله الأم ورفع قدرها وجعل برها مقرونا بالتوحيد، وعقوقها مقرونا بالشرك لعظم ذلك، فاسمعوا لطيب البيان:-

  • من المعلوم أن الأمر للوجوب، وقد بين الله أن الواجب بر الوالدين فقال (وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا),  ولذلك فإن ذلك من أعلى الرتب وهو قرب برها بالتوحيد.
  • كما أن الله تعالى قرن عقوق الوالدين مع الشرك فقال (قُلْ تَعَالَوْا أَتْلُ مَا حَرَّمَ رَبُّكُمْ عَلَيْكُمْ أَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا)، وقد قال صلى الله عليه وسلم (أكبر الكبائر: الإشراك بالله, وقتل النفس, وعقوق الوالدين, وقول الزور).
  • وقد بين النبي صلى الله عليه وسلم أن بر الوالدين من الأمور الجميلة، وأرشد أنها تسبق الوالد بالمكانة  فقد جاء رجل إلى رسول الله ﷺ فقال: يا رسول الله، من أحق الناس بحسن صحابتي؟ -يعني: صحبتي، قال: أمك قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أبوك).

ولذلك فإنه ينبغي أن نستوصي بالأم خيراً  وأن نحسن معاملها، ومكانتها في نفوسنا وأن نقدم  الجميل بما يتناسب مع قيمتها الرفيعة، في النفوس، حتى يوفقنا الله لرفعته، وننال رضى الله تعالى في الدارين.

عبارات عن الأم

  • الأم ماء الحياة، وسقاء القلوب، ودفق الحنين المتدفق في عروقنا، لا تتصور الحياة بدونها ولا تطيب بدون ذكرها.
  • من سكن إلى جوار  الأم سكنت الحياة كلها في فؤاده،  ومن ترك الأم وغادر فقد غادرت المسرة من وجهه.
  • لن يشعر الإنسان بقيمة الأم إلا إن فارقت أمه الحياة وسارت في غياهب الغياب، عندها سيفقد شيئا عظيما من حياته.
  • الأم كلمة صغيرة وحروفها قليلة لكنّها تحتوي على أكبر معاني الحب والعطاء والحنان والتضحية، وهي أنهار لا تنضب ولا تجف ولا تتعب، متدفقة دائماً بالكثير من العطف الذي لا ينتهي وهي الصدر الحنون الذي تلقي عليه رأسك وتشكو إليه همومك ومتاعبك.

شعر عن الأم

لقد تغنى الشعراء بالنظم عن الأم، وكتابة القصائد حولها، ومن أجمل هذه القصائد، وأندى الشعر ما يظهر  في المشتهرات منها، وإليكم بعضا من أبيات الشعر الجميلة.

  • شعر حافظ إبراهيم

الأم مدرسة إذا أعددتها  *  أعددت شعبا طيب الأعراق

الأم روض إن تعهده الحيا  *  بالري أورق أيما إيراق

الأم أستاذ الأساتذة الألى  *  شغلت مآثرهم مدى الآفاق

  • قال أبو العلاء المعري

العيش ماض فأكرم والديك به  *  والأم أولى بإكرام وإحسان

وحسبها الحمل والإرضاع تدمنه  *  أمران بالفضل نالا كل إنسان

  • قال أحمد شوقي

أمي كانت إليه تغدو إذا أنا طفل ولا تزال

ماذا ترى رشاد إن طلبتها

تُرى تردّني إذا خطبتها إصغ لي

أنت مثل ما تتمنى زينب تجمع الغنى والجمالا

هذه الخطبة من الخطب محفلية عن الام، لأنها  النسمة التي  تعطي دون أن تنتظر للمقابل، كما أنها تقدم ولا تريد شكراً لما تقدمه، رزقنا الله برهم، أعاننا على وفائهم، وإعطائهم شيئا من حقهم المتقرر علينا، وأدامنا وإياهم بكل خير.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)