الفرق بين المناظير الفلكية البصرية والراديوية، بداية يمكننا تعريف المناظر الفلكي، والذي يُطلق عليه باسم التلسكوب، وهو عبارة عن جهاز بصري يعمل على تجميع ضوء الأجرام السماوية والتي تكون بعيدة، ومن أهمها الكواكب، النجوم البعيدة عن بؤرة المنظار، والتي يصبح رؤيتها أوضح، حيث ان المنظار الفلكي يعمل على تكوين صور مقربة لكافة الأجرام السماوية البعيدة، والتي لا يمكنا رؤيتها بالعين المجردة، ولعل من أهم فوائد استخدام المنظار الفلكي هي رؤية الأجسام البعيدة والتي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة، ومن الجدير بالذكر أن المناظير الفلكية لها أنواع عديدة، ومن ضمنها المناظير البصرية، والمناظير الراديوية، وفي هذا الحديث نرغب في التوقف عند سؤال تعليمي يكثر البحث عن إجابته والذي هو الفرق بين المناظير الفلكية البصرية والراديوية؟

الفرق بين المناظير الفلكية البصرية والراديوية

كما ذكرنا في بداية المقال ان المناظير الفلكية هي تلك المناظير التي يتم استخدامها لرؤية الأجسام السماوية، والتي تكون بعيدة عن رؤى العين المجردة، ويتوجب التنويه هنا إلى أن المناظير الفلكية قسمها العلماء إلى نوعين وهما المناظير البصرية، والمناظير الراديوية، وهناك فرق واضح بين كل من المناظير البصرية، والمناظير الفلكية، وسوف نتعرف على الفرق بين المناظير الفلكية البصرية والراديوية، وذلك في السطور الآتية، كون هذا السؤال جاء في مادة العلوم للصف الأول متوسط الفصل الدراسي الثاني، ويستمر البحث عن الإجابة الصحيحة له.

والإجابة الصحيحة التي يحتوي عليها سؤال الفرق بين المناظير الفلكية البصرية والراديوية تأتي على الشكل التالي:

  • تستخدم المناظير الفلكية الراجديوية الصحون الهوائية اللاقطة لاستقبال موجات الراديو مما يحعلها تستخدم ليلاً ونهاراً وفي الظروف الجوية الصعبة التي يستحيل معها استخدام المناظير الفلكية البصرية والتي تستخدم العدسات أو المرايا لالتقاط الضوء المرئي وتركيزه.