كيف استثمرت الدولة ايرادات النفط لتحقيق نهضة البلاد، في العام 1933م وقع الملك عبد العزيز بن سعود اتفاقية التنقيب عن النفط مع ستاندرز أويل اوف كاليفورنيا، بعد البدء بالتنقيب، اكتشفت الشركة الأمريكية حقل الغوار، وهو أكبر حقل نفطي في العالم، وتتوالي بعد ذلك الاكتشافات النفطية وتصبح شركة أرامكو السعودية أكبر شركة نفطية في العالم، وتساهم بعدها المملكة بتأسيس منظمة “أوبك”، إلي جانب بروز الاقتصاد السعودي كأحد أهم الاقتصادات في العالم، وهنا يأتي سؤالنا، كيف استثمرت الدولة ايرادات النفط لتحقيق نهضة البلاد.

إيرادات النفط

قبل اكتشاف النفط كانت المملكة تعتمد علي الزراعة والصناعات البسيطة وتربية المواشي، ولكن الاعتماد الأساسي لموارد الدولة كان يأتي من موسم الحج والعمرة، بعد اكتشاف النفط  تعتمد تقريبا اعتماداً كلياً علي إيرادات النفط، ولقد كان لاكتشاف النفط الفضل الأكبر في نهضة البلاد، وجعل اقتصاد المملكة أحد أكبر عشرين اقتصاد في العالم، وأصبحت إيرادات النفط تزداد عاماً بعد عام مع توالي اكتشاف المزيد من حقول النفط وتنظيم الحكومة السعودية لعملية إنتاج النفط وتصديره وسيطرتها علي سوق النفط والغاز في العالم، وللاستفادة من الإيرادات في نهضة البلاد قامت الحكومة بإنشاء الهيئة العامة للاستثمار، وهيئة سوق المال، والمجلس الاقتصادي.

كيف استثمرت الدولة إيرادات النفط لتحقيق نهضة البلاد

بعد أن أصبحت المملكة من أكبر الدول المنتجة والمصدرة للنفط، وأصبحت من الدول ذات الاقتصاد الكبير والمستقر، وأصبحت الأرباح من صناعة النفط في ازدياد فقد استخدمت المملكة الإيرادات النفطية في نهضة المملكة.

  • أجب على السؤال التالي:

كيف استثمرت الدولة ايرادات النفط لتحقيق نهضة البلاد؟

  • الإجابة الصحيحة للسؤال هي:

استخدمت الدولة إيرادات النفط لتحقيق نهضة البلاد في بناء المدارس والجامعات.

تعرفنا في مقالنا على معنى إيرادات النفط، وكيف استثمرت الدولة ايرادات النفط لتحقيق نهضة البلاد.