يرفع الله المتقين درجات اعراب، يعرف الاعراب في اللغة العربية على انه العلم بكافة اصول واحوال الكلمات في اللغة العربية من جيث الاعراب والبناء، اي انه يجب ان يلم بكل ما يحدث للكلمات من تغييرات في تركيبها وغيره من الامور، حيث يتوجب علينا ان نعرف الضبط الاعرابي لاواخر الكلمات بحيث يحدث انتظام للالفاظ ضمن الجمل او ضمن اطار الحالة الاعرابية، لما للاعراب من اهمية بالغة في اللغة العربية فهو علم واسع وشيق لطلاب تعلم اصول اللغة العربية كتابة وقراءة، وفيما يلي سنقدم يرفع الله المتقين درجات اعراب.

يرفع الله المتقين درجات اعراب

ان اول من وضع علم الاعراب على حسب الروايات المتناقلة الينا هو ابو الاسود الدؤلي، حيث انه تعلم الاعراب عن الصحابي علي بن ابي طالب رضي الله عنه، ومن ثم تناقله العلماء بعد ذلك حتى وصل الى كل من الخليل بن أحمد الفراهيدي وسيبويه والكسائي، ومن بعد ذلك انقسم الناس الى فريقين وهما الكوفية والبصرية، حيث ان علم الاعراب مر عبر اربع مراحل اساسية حيث شكلت المرحلتين الاولى والثانية مرحلة الوضع والتكوين، حيث قام بتأسيسها علماء البصرة بشكل أساسي، ثم جاءت مرحلة النشأة والنمو على ايدي علماء البصرة والكوفة اللذين تعاونوا على وضعها.
  • السؤال هو يرفع الله المتقين درجات اعراب؟
  • الاجابة هي كما يلي:
  1. يرفع : فعل مضارع مرفوع بالضمة.
  2. الله: لفظ الجلالة هو فاعل مرفوع بالضمة.
  3. المتقين: مفعول به أول وهو منصوب وعلامة نصبه الياء.
  4. درجات: مفعول به ثاني منصوب وعلامة نصبه الكسرة لأنه جمع مؤنث سالم.
يرفع الله المتقين درجات اعراب، يعتبر علم الاعراب احد اهم فروع علم النحو في اللغة العربية، فهو مادة صعبة وتحتاج الى تدقيق وتركيز قوي لفهمها وحفظها، والكثير من الناس لا يحاول الخوض في علم الاعراب لادراكه التام بمدى صعوبته وصعوبة تعلمه، حيث ان علم النحو بشكل عام يحتاج من الدارس أن تكون لدية رغبة قوية وطموح كبير  وشغف عالي في التعلم، كما ان الاساليب التي تتبع في تدريس علوم النحو هي اساليب خاطئة في غالبية الاحيان مما يسبب نفور الراغبين في تعلمها وابتعادهم عن حقل التعلم كونهم يرونه علم صعب الفهم والتطبيق، غير ان الواقع ليس كذلك كون علم الاعراب من العلوم النحوية الشيقة لمحبي اللغة العربية وعشاقها.