يوجد عند النساء والرجال بعض التشنجات والانقباضات مثل عضلة القلب أو الرئتين أو المهبل عند النساء، حيث يعد التشنج المهبلي حالة تصاب بها المرأة والذي يمنع نجاح عملية الجماع بالشكل الصحيح، وذلك بسبب انقباض عضلة المهبل، فعند إدخال القضيب في المهبل فإن الولوج لا يتم بسبب ان عضلة الحوض والتابعة للمهبل مغلقة، وإن حدث إيلاج فيصبح هناك الم شديد لدى المرأة ونزيف في المهبل، حيث لا يكون الامر بيد المرأة ولا بإرادتها بل هو بفعل الحوض.

أنواع التشنج المهبلي

يوجد نوعين لتشنج المهبلي عند المرأة، والتي لا تعلم إن كان هذا تشنج او ردة فعل لا إرادية من الحوض، وأنواع التشنج ما يلي:

  • التشنج المهبلي الاولي: ويحدث نتيجة الخوف من ممارسة العلاقة الحميمة.
  • التشنج المهبلي الثانوي: ويحدث نتيجة ما يأتي:
  • الولادة : آلام الولادة الطبيعية أو الولادة القيصرية أو حدوث إجهاض.
  • دخول  المراة في مرحلة سن اليأس.
  • أسباب نفسيه متعلقة بالشريك كالخيانة أو العنف وما إلى ذلك.
  • التهابات المسالك البولية، والالتهابات الفطرية، والأمراض المنقولة جنسياً وداء البطانة الرحمية , وأورام الأعضاء التناسلية أو أورام الحوض، أو هبوط المهبل.

أسباب التشنج المهبلي

يوجد عدة اسباب تعود للإصابة بالتشنج المهبلي، والتي تتعرض لها المراة بقصد أو لا إراديا، ومن هذه الاسباب ما يلي:

  • التعرض لعنف جنسي سابق أو صدمة جنسية
  • علاقة جنسية سابقة مؤلمة
  • عوامل نفسية.

علاج التشنج المهبلي

عادة ما تتواجد علاجات غير تقليديا في العلاج من التشنج المهبلي، مثل العلاج بالأعشاب التي تساعد على ارتخاء عضلة المهبل، ولكن الأجدر الذهاب إلى الطبيب المختص بذلك لمعرفة العلاج المطلوب، ومن العلاجات لتشنج المهبل ما يلي:

  • مشاركة الشريك للتخفيف عن العبء النفسي للمرأة.
  • تخضع المرأة لجراحة تهدف إلى توسيع المهبل.
  • الراحة النفسية للمرأة والتخلص من الخوف المسيطر عليها من الزواج.

ولكن الأولى إلى الطبيب لتلقي الاستشارة اللازمة من أجل تلقي التعليمات المهمة في كيفية التخلص من التشنجات المهبلية، وذلك لضمان حياة صحية خالية من الامراض والمشاكل الجسدية والنفسية في العلاقة الزوجية.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)