هو المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي، هيء الله عز وجل الارض لتستقبل كافة اشكال الحياة عليها، ففيها مكان لعيش الحيوانات ونمو النباتات وكذلك اماكن لعيش البشر فيها على حسب البيئات التي تناسب أنماط حياتهم والظروف التي تجمعهم للعيش في تلك التجمعات، حيث ان الانسان عندما يعيش في البيئة ويؤثر فيها ويتأثر بها ويتكيف مع الظروف المحيطة به في تلك البيئة ويعمل على توفير غذائه وملبسة ومسكنه منها، ومن الجدير بالذكر هنا بأن الانسان لا يستطيع قطعيا العيش في البيئة المائية كونها بيئة لا تناسب عملية التنفس التي جبل عليها الانسان، ولكن تعتبر اليابسة هي المكان الاساسي لاستيطان الانسان وسكنه فيها، وسنخصص سطور المقال المقبلة للحديث بتوسع عن هو المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي.

المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي

هو المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي ويحصل منه على غذائه ومسكنه وتتوفر فيه كافة سبل العيش التي يحتاجها الانسان ويتمتع بظروف معيشية مناسبة لعيش البشر فيه :

  • الإجابة هي: الموطن.
هو المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي وهو الوطن الذي يعرف بأنه مكان تتفاعل فيه المكونات الحية التي تعيش مع بعضها البعض في تلك البيئة بصفة مستمرة وبشكل دائم بطريقة يتم من خلالها تحقيق التعود عليها بحيث لا يستطيع الشخص الابتعاد عنها ويمكن ان تتخلل فترة عيشه فيها الغيبة في بعض الاحيان، حيث يشترط في الموطن لكي يسمى موطناً أن يقيم فيه الاشخاص بشكل مستمر في مكان ما من سطح الكرة الارضية، حيث انه في الموطن يكون هناك تفاعل بين الكائنات الحية والغير حية، بحيث تستقر الكائنات الحية في الموطن لفترة زمنية طويله نسبياً طالما تتوفر فيه اسباب الحياة التي تدعم استمرار بقاء البشر فيها كما يجب ان يتوفر في الوطن كل السبل التي تدعم استمرار بقاء الاشخاص على قيد الحياة فيها، مثل توفر الماء وتوفر الغذاء وتوفر المساكن التي تحميهم من الحر والبرد وتوفر المخلوقات الاخرى التي تدعم عيش الانسان من نباتات وحيوانات وغيرها.