من هو امير البيان، لا يطلق الناس القاباً على الأشخاص الا ويكونوا وجدوا منهم ما يجعلهم يستحقون هذا اللقب، والشخصية التي سيدور حديثنا في هذا المقال عنها هي من الشخصيات البارزة جداً، والتي لها شأن عظيم في مجالها، حيث ان لقب امير البيان لا يمكن اي يطلق على اي انسان عبثاً، بل اطلق على هذه الشخصية نظراً لكون كتاباته تعطي امثلة واضحة على الادب والشعر والبيان الذي توفر فيهم، فقد تميزت كتابات امير البيان بغزارتها وعمقها، وكانت سبباً في جعل صاحبها يكون من افضل كتاب العرب، وعلاوة على كونه من اشهر كتاب العرب وافضلهم نال لقب امير البيان، اللقب الذي لم يتوسم به اي كاتب عربي من قبل، ومن خلال مقالنا سنتعرف على الشخصية العربية التي نالت لقب امير البيان، وعلى اهم محاور حياة امير البيان.

من هو صاحب لقب امير البيان

صاحب لقب امير البيان هو شكيب أرسلان، كاتب وشاعر وسياسي لبناني، كانت كتاباته تفرض نفسها في عالم الادب والشعر، فكانت من اهم وافضل الكتابات التي تتميز بغزارتها وشموليتها ودقتها، فكان شكيب أرسلان بليغاً ومثقفاً وعاش حياته غارقاً بين الكتب، وقضى سنوات عمره في القراءة والكتابة، زود الادب العربي درر تزين بها، وكان لشخصيته ميزات لا تعد، وتميز عن غيره من الكتاب، والاهم من ذلك انه استحق لقب امير البيان، فقد كان شكيب أرسلان من قادة المفكرين، ومن اهم الدعاة للوحدة الإسلامية وكان من اهم غاياته نشر الثقافة في العالم العربي الذي كان واحداً من ابناءه، وكان لشرف كبير ان يكون من العرب، الذين اثبتوا انهم بناة الحاضر والمستقبل، وهنا سنتعرف على السيرة الذاتية لأمير البيان شكيب أرسلان:

  • ولد امير البيان في الخامس والعشرين من شهر ديسمبر في عام 1869م.
  • كان مكان ولادته في قرية الشويفات اللبنانية.
  • ولد امير البيان لعائلة درزية، ولكنه كان يسير على النهج السني فكان يصلي ويصوم ويحج ويتعبد مثل اهل السنة.
  • من اهم كتاب الوطن العربي.
  • كان يجيد امير البيان اربع لغات، وهي:
    • العربية.
    • التركية.
    • الفرنسية.
    • الألمانية.
  • تنقل حول العالم طلباً للعلم، فكان يقابل الكثير من الادباء في رحلاته، ومن اهمهم الشاعر المصري احمد شوقي، وجمال الدين الافغاني.
  • له من المؤلفات والكتب عدد كبير جداً.
  • تتلمذ على يد الكثير من اعلام العصر الذي عاش فيه، ومنهم:
    • عبد الله البستاني.
    • الإمام محمد عبده.
    • محمد رشيد رضا.
    • الشيخ إبراهيم اليازجي.
    • محمود سامي البارودي.
    • عبد الله فكري.
    •  أحمد شوقي.
  • توفي امير البيان شكيب أرسلان في التاسع من ديسمبر لعام 1946 م، وعاش أربعين عاماً من عمره متنقلاً لطلب العلم ومتفرغاً للكتابة والخطابة والتأليف والنظم.

قصائد شكيب أرسلان

كان امير البيان شكيب رسلان من اهم كتاب عصره، ولم تكن تقتصر اهمية ادبه على عصره فقط، بل هو للآن من اهم كتاب العرب على مر العصور، كما كان شكيب رسلان من الشعراء الذين تميزت اشعارهم بالكلمات الفصيحة والبليغة، وكان يزودها بأفضل التعابير، وكانت قوية البيان، وامتزجت قصائد شكيب أرسلان امير البيان بنهجه الذي كان يسير عليه في الدعوة للوحدة الإسلامية، وهنا سنضع لكم اهم قصائد امير البيان:

  • تَحَدَّري يا دُموعي بِالمَيازيبِ.
  • لِمَن يا مَيُّ هاتيكِ القِبابُ.
  • مَشارِقُ الأَرضِ لَفَّها بِمَغارِبٍ.
  • قِف بَينَ مُشتَبِكِ الأَغصانِ وَالعَذبِ.
  • قِف بَينَ مُعتَرِكِ الأَمواجِ وَالهَضبِ.
  • هَوى لِفَقدِكَ رُكنَ الشَرقِ وَاِحرَبا.
  • عَلَيكَ أَقَمتَ أَسناءَ الثَناءِ.
  • مِنَ الدَهرِ تَشكو أَم عَلى الدَهرِ تَعتَب.
  • نادِ القَريحَةَ ما اِستَطَعتُ نِداءَها.
  • أَسائَلُ دَمعي هَل غَدَوتَ مُجيبي.

مقالات شكيب أرسلان

قضى شكيب أرسلان اكثر من نصف عمره متفرغاً للقراءة والكتابة والتأليف، وكان لكتاباته طابعاً خاصاً ومميزاً، فقد تنقل في حياته للكثير من الدول العربية والعالمية لينهل منها كل ما يثري إمبراطورتيه المعرفية، وكان لأمير البيان الاف الرسائل والكثير من الخطب، والمميز في كتابات ومقالات ومؤلفات امير البيان فصاحته البليغة فيها، وتمكنه بشكل كبير من لغته وتعابيره، ومن اهم الكتب والمؤلفات التي قام بتزويدنا بها من بحر ثقافته، ما يلي:

  • السيد رشيد رضا، أو إخاء أربعين سنة.
  • تاريخ غزوات العرب في فرنسا وسويسرا وإيطاليا وجزائر البحر المتوسط.
  • لماذا تأخر المسلمون؟ ولماذا تقدم غيرهم؟.
  • الحلل السندسية في الأخبار والآثار الأندلسية.
  • شوقي، أو صداقة أربعين سنة.
  • رواية آخر بني سراج، تأليف الكونت دي شاتوبريان، ترجمة: شكيب أرسلان.

من مؤلفاته المخطوطة:

    • مذكرات الأمير شكيب أرسلان.
    • رحلة إلى ألمانيا.
    • بيوتات العرب في لبنان.

أقوال شكيب أرسلان

شكيب أرسلان امير البيان، فصيح اللغة، قوي التعبير، متمكن من لغته وكل ما تضمه من تعابير وكلمات، كانت مقالاته تسطع في سماء الادب العربي، ولأشعاره حيز كبير في الشعر العربي، وهنا سنقوم بطرح مجموعة من اقوال امير البيان شكيب أرسلان:

  •  ومن أعظم أسباب تأخر المسلمين العلم الناقص، الذي هو أشد خطراً من الجهل البسيط؛ لان الجاهل غذا قيّض الله له مرشداً عالماً أطاعه ولم يتفلسف عليه، فأما أصحاب العلم الناقص فهو لا يدري ولا يقتنع بأنه لا يدري، وكما قيل: ابتلاؤكم بمجنون خير من ابتلائكم بنصف مجنون، أقول: ابتلاؤكم بجاهل خيرٌ من ابتلائكم بشبه عالم.
  • ليفكر الوطني بالأجيال القادمة أما السياسي فيفكر بالانتخابات القادمة.
  •  ولكنّ الأمم الإسلاميّة تريدُ حفظَ استقلالها بدون مفاداةٍ ولا تضحية، ولا بيعِ أنفسٍ، ولا مسابقةٍ إلى الموت، ولا مجاهدةٍ بالمال، وتطالبُ ﷲ بالنصر على غير الشرط الذي اشترطه ﷲ في النّصر، فإن ﷲ سبحانه يقول: ﴿ولينصرن الله من ينصره﴾.
  • “ولو أيَّدَ ﷲ مخلوقًا بدونِ عملٍ: لأيَّدَ من دون عملٍ محمدًا رسول ﷲ ﷺ ولم يُخرِجهُ إلى القتال والنّزال والنّضال واتّباعِ سُنن الكونِ الطبيعيّة للوصولِ إلى الغاية”.
  • البعض يولدون شيوخا، والآخرون يموتون شبابا.

من هو امير البيان، هذا اللقب الذي استحقه بجدارة الاديب والشاعر والسياسي اللبناني شكيب أرسلان، الذي نقل الادب العربي نقلة نوعية مميزة، وزوده بأقوى الكلمات وأجود الاشعار، فكان شكيب أرسلان قوي البيان، فصيح اللغة، وله آلاف المقالات والخطب وكتب الكثير من القصائد التي تعد درة من درر الشعر العربي.