اين يقع قبر ابو عبيدة عامر بن الجراح، إنه عامر بن عبد الله بن الجراح وُلد عام 40 قبل الهجرة/ 584 م كان من السابقين الأولين في الإسلام، حيث دخل في دين الله عند بداية البعثة النبوية، من صحابة رسول الله، كما أنه واحد من العشرة المبشرين بالجنة، أطلق عليه النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- لقب أمين الأمة حيث قال: ” إنّ لكل أُمّةٍ أميناً، وإنّ أميننا أيتها الأمة: أبو عبيدة بن الجراح” كما أنه قائد مسلم فذ وقد قال له الخليفة أبو بكر الصديق يوم سقيفة بني ساعدة: “قد رضيت لكم أحد هذين الرجلين: عمر بن الخطاب، وأبو عبيدة بن الجراح” أما عن وفاته فقد توفي سنة 18 هـ/ 639م، اين يقع قبر ابو عبيدة عامر بن الجراح.

اين يقع قبر ابو عبيدة عامر بن الجراح

يقع قبر أبو عبيدة عامر بن الجراح في بلدة دير علا الواقعة  أو ما يعرف بـ “غور البلاونة” في منطقة الأغوار الوسطى إلى الشمال الغربي من الأردن، على بعد أربعين كيلو متر من مدينة السلط، ويُعرف بمقام أبو عبيدة بن الجراح أو ضريح أبو عبيدة بن الجراح، هذا المقام عبارة عن مسجد حديث تم بناءه في موقع قبة كان قد قام الظاهر بيبرس ببناءها، والدليل على ذلك وجود البلاطة الرخامية الأثرية عند مدخل المقام، وفي داخل المسجد يوجد ضريح أي قبر يُنسب إلى أبي عبيدة عامر بن الجراح، يُذكر أن الظاهر بيبرس قد قام ببناء مشهداً على قبر أبي عبيدة، وأوقف عليه وقفاً عائده يكون للمؤذن وإمام المسجد.

وقد جاء في قول ابن بطوطة: ” فمررت بالغور، وهو وادٍ بين تلال به قبر أبي عبيدة بن الجراح أمين هذه الأرض، زرناه وعليه زاوية فيها الطعام لأبناء السبيل وبتنا هنالك ليلة، ثم وصلنا إلى القصير وبه قبر معاذ بن جبل، وتبركت أيضاً بزيارته” وجاء في كتب التاريخ أن أمين الأمة أبو عبيدة عامر بن الجراح قد تُوفي بعد إصابته بمرض الطاعون الذي كانت منتشراً آنذاك، وكان ذلك في عام 18 هـ الذي يوافق عام 639 م حيث يوجد قبره في غور البلاونة على الطريق العام الذي يقطع غور الأردن بين الشمال والجنوب، اين يقع قبر ابو عبيدة عامر بن الجراح.