ماهي الذره، يعتبر هذا السؤال من أسئلة مادة الكيمياء وهي المادة المختصة بدراسة خصائص المواد وتركيبها، وكافة التحويلات الكيميائية التي تمر بها، وكل مادة سواء كانت طبيعية أو مصنعة من هذه المواد تتكون عدد أو أكثر من الذرات وهي التي تحدد بالعناصر الكيميائية، ولقد اكتشف علماء الكيمياء الذرة منذ قديم العصور والتي جاء اسمها من الكلمة اليونانية atomos، ويقصد بها الشئ الذي لا يقبل التجزئة، وفي مقالنا سنتعرف على الذرة، ومكوناتها.

كيف تكونت الذرة

يتوقع العلماء والباحثين أن الذرة نشأت بسبب الانفجار الضخم عند تكوين الكون بأكمله وذلك قبل حوالي 13.7 مليار سنة، وعندما أصبح الكون بارد، نشأت العوامل المناسبة لتكوين الالكترونات والكواركات والتي تجمعت مع بعضها البعض مشكلة البروتونات والنيوترونات، بعدها تم اندماجها في الانوية خلال الدقائق الأولى لنشأة الكون مما أدى إلى تشكيل الذرة ومكوناتها، ما عدا الالكترونات والتي نشأت بعد 380 ألف سنة، حيث فقد الكون حرارته الكافية والتي قللت من سرعة الالكترونات مما مكن الانوية من جذب هذه الالكترونات إليها حتى كونت الذرات الأولى والتي تعرف باسم الهيدروجين وذرات الهيليوم، وهي الذرات الأكثر انتشاراً في هذا الوقت.

ماهي الذره

تعرف الذرة في علم الكيمياء بالتعريفات التالية:

  • هي أصغر جزء من خلاله تنقسم المادة دون أن يكون هناك تحرير جسيمات مشحونة كهربائيا.
  • هي أصغر وحدة تمتلك الخواص الكيميائية لعنصر كيمائي ما في المادة.
  • هي وحدة البناء الأساسية للكيمياء.

مكونات الذرة

تتكون الذرة من عدة مكونات وتتلخص في النقاط التالية:

  • البروتونات: هي الجزئيات التي لها شحنة موجبة، وتقع في نواة الذرة، والكتلة النسبية للبروتونات هي 673×10-27 كغم، ويحدد عدد البروتونات السلوك الكيميائي للعنصر، وهو يشير إلى العدد الذري بهذا العنصر، والذي اكتشف العالم رذرفورد.
  • الإلكترونات: هي الجسيمات ذات الشحنة السالبة، وهي محاطة بنواة الذرة داخل المدارات، والكتلة النسبية لها ما يقارب 109×10-31 كغم، والذي اكتشف الإلكترونات هو العالم الكيميائي ثومسون.
  • النيوترونات: هي الجزيئات التي ليس لها شحنات، وبالتالي تكون غير مشحونة في أنوية الذرات ما عدا ذرة الهيدروجين، والكتلة النسبية للنيترونات حوالي 6749×10-27 كغم، والذي قام باكتشافها العالم الكيميائي رذرفورد.
  • أيضاً تتكون الذرة من مكونات ثانوية تتمثل في جزئيات ألف وجزئيات بيتا، وهي التي تنبعث من عملية الاضمحلال الإشعاعي.

إلى هنا نكون وصلنا إلى ختام مقالنا والذي تناولنا فيه الحديث عن الذرة، وما هي الذره، كذلك وضحنا لكم مكونات الذرة، على أمل اللقاء بكم في أسئلة وأجوبة أخرى، دمتم في حفظ الله ورعايته.