لا تعطي احد اكبر من حجمه، هذه العبارة دائما ما نسمعها من أشخاص أو نراها مكتوبة على مواقع التواصل الاجتماعي، فهي لها معني ودلالات قيمة جدا ، وهي الحكمة التي جاءت على لسان جورج ماكدونالد، وتشير الحكم إلى الملخصات المستنبطة من تجارب الآخرين، والقليل منا من يدرك قيمة الحكم في حياتنا، ومنهم من يتداولها وهو لا يعرف معناها مثل حكمة اليوم لا تعطي احد اكبر من حجمه، والتي سنتعرف على معناها ودلالاتها لكي تعم الفائدة على الجميع.

لا تعطي احد اكبر من حجمه

إن عبارة لا تعطي احد اكبر من حجمه تشير إلى وجود العديد من الأشخاص المحيطين بنا والذين يأخذون منا الكثير من الاهتمام والرعاية، مما يجعلهم يشعرون أننا بحاجتهم دائما فيتمردون علينا، لكي نبقى في حاجة لهم دائماً، والإنسان بطبعه يحب التمرد على من يراهم دونه، وهنا يجب الحذر من هؤلاء الأشخاص، وأن يعاملهم الفرد معاملة تليق بكل شخص، فمن كان مغروراً ومتمرداً ابتعدنا عنه، من كان صادقاً في حبنا وصداقتنا اقتربنا منه، وتعتبر هذه الحكمة من الحكم الشائعة في معظم دول العالم، وذلك للتنبيه من العلاقات الاجتماعية ومعاملة كل شخص وفق حجمه وقدره.

لا تعطي احد اكبر من حجمه فيتمرد ولا تعطي شخصا أقل من قدره فيرحل

تكثر الحكم المتداولة بين الناس، وينبغي على الإنسان الحكيم أن يتبع النصائح والفائدة العامة منها، والتي من خلالها يستطيع الشخص اتخاذ قرارات جيدة في حياته، والحكمة ترتبط بكثير من الايجابيات والفوائد وتنبهنا من بعض الأمور في حياتنا، ويشير بعض العلماء إلى أن الأشخاص الذين يتخذون الحكم الايجابية كمنهج حياة فإنهم يعيشون أطول من غيرهم، ويتميزون بالذكاء، والذي يكون ظاهر من خلال تعزيز علاقاتهم مع الآخرين، واتخاذ القرارات المناسبة في شأنهم، لذلك يجب أن يتدبر الإنسان في حكم الحياة والتي تكون مستنبطة من تجارب الآخرين خاصةً الحكماء والعظماء.

إلى هنا نكون وصلنا إلى ختام مقال عبارة لا تعطي احد اكبر من حجمه، وتعتبر هذه العبارة من الحكم الشائعة في حياتنا والتي هي نابعة من تجارب الحكماء وعظماء التاريخ، والذين يؤرخون الأحداث المهمة التي مروا فيها من خلال حكم وعبارات مفيدة.