ولد الرسول صلى الله عليه وسلم في مكه عام الفيل في شهر، ولد الرسول صلى الله عليه وسلم فأشرقت الحياة، وامتلأت الدنيا بالضياء والنور، وعم الفرح على الكون بأكمله، فقد ولد هادي الامة، وشفيعها، وجاء الرسول صلى الله عليه وسلم ليخرج الناس من الظلمات للنور، ويرشدهم للطريق الحق، ويبعدهم عن كل ما تمسكوا به قبل الاسلام، جاء الرسول ليغير العالم بأكمله، لينشر رسالة الاسلام، فقد بعثه الله ليبشر الناس بالدين القويم، وينذرهم من العذاب الذي ينتظرهم لو لم يهتدوا ويتمسكوا بدين الله، فقد قال تعالى: “وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَّسُولًا أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ”، وهذه الآية تؤكد ان الله بعث لكل امة رسول ليرشدهم لطريق الصلاح، ويثبت خطاهم فيه، ويبعدهم عن كل ما يجعلهم يتلقون العذاب يوم القيامة، والآن سنتعرف على إجابة “ولد الرسول صلى الله عليه وسلم في مكه عام الفيل في شهر”.

ولد الرسول صلى الله عليه وسلم في مكه عام الفيل في شهر؟

الرسول محمد صلى الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء والمرسلين، واسمه محمد بن عبدالله بن عبد المطلب صلى الله عليه وسلم، ولكونه اخر الأنبياء والمرسلين منحه الله المعجزة الخالدة التي لا تنتهي بموت النبي، وهي القران، الذي ضم في طياته الحديث عن الأمم السابقة والقصص التي ننهل منها العظة والحكم، كما علمنا القران اصول الدين، والاحكام التي يجب علينا الالتزام بها، وارشدنا للطريق الحق، وقد تعلمنا من الرسول تفصيل كل ما جاء في القران، وولد الرسول صلى الله عليه وسلم في مكه عام الفيل في شهر ربيع الاول.

ولد الرسول صلى الله عليه وسلم في مكه عام الفيل في شهر ربيع الاول، حيث ولد الرسول صلى الله عليه وسلم في شبه الجزيرة العربية، في قبيلة قريش، التي كانت تعبد الاصنام، وعلى الرغم من عبادتهم الاصنام الا انهم قد اشتهروا بمكارم الاخلاق، وبأفضل الصفات والمزايا، وكانوا مشهورين بكرمهم وشجاعتهم وكبريائهم ونخوتهم، التي حتى عصرنا الحالي نستذكرها، ونحكي اجمل القصص عنها.